المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: روسيا وبيلاروس تختبران قاذفات صواريخ خلال تدريبات عسكرية مشتركة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
تدريبات عسكرية مشتركة بين القوات الروسية والبيلاروسية بمنطقة أوسيبوفيشيسكي في بيلاروسيا.
تدريبات عسكرية مشتركة بين القوات الروسية والبيلاروسية بمنطقة أوسيبوفيشيسكي في بيلاروسيا.   -   حقوق النشر  أ ف ب

نشرت وزارة الدفاع الروسية السبت لقطات مصورة لتدريبات عسكرية مشتركة بين جيشها وجيش بيلاروس جرت في ساحة تدريب أوسيبوفيشيسكي. وقامت راجمات الصواريخ من الجيشين باطلاق مقذوفات نارية في وقت يتصاعد فيه التوتر العسكري في المنطقة حيث يخشى الغرب غزو روسيا لأوكرانيا. وتدخل هذه التدريبات التي تجري في بيلاروس عند حدود الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا وأعلن عنها الشهر الماضي في إطار ما أسمته موسكو بـ "مناورات على الجهوزية القتالية".

مناورات بحرية

في نفس الوقت، بدأت روسيا مناورات بحرية جديدة في البحر الأسود منددة بالـ"هستيريا" الأمريكية بعدما أعلنت واشنطن خشيتها من غزو روسي وشيك لأوكرانيا. وأعلنت وزارة الدفاع الروسية صباح السبت "أبحرت أكثر من 30 سفينة من أسطول البحر الأسود من سيفاستوبول ونوفوروسيسك بحسب خطة المناورات".

وأوضحت الوزارة أن "هدف المناورة هو الدفاع عن الواجهة البحرية لشبه جزيرة القرم وقواعد قوات أسطول البحر الأسود بالإضافة إلى القطاع الاقتصادي في البلاد (...) من تهديدات عسكرية محتملة". وذكّرت "سيُشارك في المناورات أكثر من 140 سفينة حربية وسفينة دعم وأكثر من 60 طائرة وألف قطعة من المعدّات العسكرية ونحو 10 آلاف جندي".

ونددت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا مساء الجمعة بتصريحات واشنطن التي تفيد بأن غزوًا روسيًا محتملا لأوكرانيا بات وشيكا.

وقالت على تطبيق تيليغرام "إن هستيريا البيت الأبيض واضحة أكثر من أي وقت مضى. إن الأمريكيين بحاجة إلى حرب. بأي ثمن. الاستفزازت والمعلومات المضللة والتهديدات هي الطريقة المفضّلة لحلّ المشاكل الخاصة".

واستنكر السفير الروسي لدى الولايات المتحدة التصريحات الأمريكية، مؤكّدًا أن روسيا "لن تهاجم أحدًا".

وحشدت روسيا في الأشهر الأخيرة عشرات آلاف الجنود عند الحدود الأوكرانية ما أثار مخاوف من غزوها لهذا البلد الأمر الذي تنفيه موسكو التي تطالب بضمانات أمنية بما فيها عدم قبول حلف شمال الأطلسي بانضمام أوكرانيا إليه.

في كانون الثاني/يناير، أعلنت روسيا عن مناورات بحرية شاملة للشهر نفسه ولشهر شباط/فبراير في المحيط الأطلسي والقطب الشمالي والمحيط الهادئ والبحر الأبيض المتوسط، ولكن أيضًا في "المياه والبحار المتاخمة للأراضي الروسية".

viber

تصاعد التوتر في البحر الأسود في السنوات الأخيرة حيث اتهمت موسكو أوكرانيا والغرب بتهديد أمنها قبالة شبه جزيرة القرم. وفي حزيران/يونيو 2021، أطلق الأسطول الروسي طلقات تحذيرية لمدمرة بريطانية.

المصادر الإضافية • الوكالات