المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: تصاعد الاحتجاجات على إلزامية التطعيم في أستراليا ونيوزيلندا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز
euronews_icons_loading
المتظاهرون ضد لقاح كوفيد يحتشدون في ساحة البرلمان في ويلينغتون- نيوزيلندا.
المتظاهرون ضد لقاح كوفيد يحتشدون في ساحة البرلمان في ويلينغتون- نيوزيلندا.   -   حقوق النشر  أ ف ب

زادت أعداد المشاركين في احتجاجات مستمرة منذ أيام على إلزامية التطعيم ضد كوفيد-19 في أستراليا ونيوزيلندا السبت، وأغلق المحتجون الطرق وعطلوا الحياة اليومية في عاصمتي البلدين.

وتجمع نحو عشرة آلاف محتج في أرض المعارض الرئيسية في العاصمة الأسترالية كانبيرا، مما اضطر منظمي معرض خيري للكتاب إلى إلغائه وأدى أيضا إلى تعطل المرور وإغلاق طرق بالمدينة. وقالت الشرطة إنها ألقت القبض على ثلاثة لكن الغالبية العظمى من المحتجين لم يخلّوا بالقواعد.

وفي العاصمة النيوزيلندية ويلينغتون، تجمع مئات المحتجين قرب البرلمان لخامس يوم على الرغم من هطول المطر الغزير. وأسوة بالمظاهرات التي تشهدتها كندا، أغلق المحتجون عدة شوارع حول البرلمان بشاحناتهم أو حافلاتهم أو دراجاتهم النارية. ولا تزال الاحتجاجات صغيرة نسبيا في البلدين اللذين يؤيد معظم سكانهما التطعيم.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون إن معظم إجراءات التطعيم الإلزامية فرضتها الولايات والمناطق وليس الحكومة الاتحادية.

وفي نيوزيلندا عرضت وسائل الإعلام مقاطع لشخص ينقله المسعفون والشرطة من مكان الاحتجاج. ولم تلق الشرطة القبض على أحد يوم السبت. وكانت قد قبضت على أكثر من مئة يوم الخميس.

وسجلت نيوزيلندا 454 إصابة بمرض كوفيد-19 يوم السبت في زيادة قياسية.

وفي أستراليا، التي تفتح حدودها أمام السائحين هذا الشهر، تلقى 94 بالمئة من السكان من سن السادسة عشرة جرعتي لقاح، لكن البلاد لا تزال تواجه موجة إصابات بالمتحور أوميكرون سريع الانتشار.

viber

وسجلت أستراليا ما لا يقل عن 65 وفاة مرتبطة بفيروس كورونا يوم السبت.