المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بريجيت ماكرون تودع دعوى قضائية ضد امرأتين وصفتاها بالـ"متحولة جنسياً"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
بريجيت ماكرون، زوجة الرئيس الفرنسي.
بريجيت ماكرون، زوجة الرئيس الفرنسي.   -   حقوق النشر  أ ف ب

رفعت بريجيت ماكرون دعوتين قضائيتين ضد امرأتين في محكمة باريس بتهمة ترويجهما أخباراً كاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي تزعم أن السيدة الفرنسية الأولى امرأة متحولة جنسياً. 

وقال مصدر قضائي لوكالة فرانس برس إنه تم تحديد موعد الجلسة الأولى في 15 حزيران / يونيو المقبل أمام الغرفة 17 في محكمة باريس. وأشار المصدر إلى أن الدعوى المدنية التي أودعتها بريجيت ماكرون تستند إلى أحكام القانون المدني المتعلقة بالحياة الخاصة.

تقدم المرأتان اللتان تقاضيهما بريجيت ماكرون نفسيهما على أنهما "عرافة" بالنسبة للأولى و"صحفية مستقلة" بالنسبة للثانية. السيدتان قامتا بنشر "الادعاءات" على قناة خاصة في موقع يوتيوب في 10 ديسمبر / كانون الأول المنصرم باستخدام صور بريجيت ماكرون وعائلتها.

وفقًا لقناة إم M6 الفرنسية، انضم أطفال بريجيت ماكرون الثلاثة وشقيقها إلى هذه الدعوى على وجه الخصوص بسبب التعدي على الخصوصية وانتهاك حقوق الشخصية وانتهاك حقوق الصورة.

منذ عدة أشهر، انتشرت عدة رسائل على شبكات التواصل الاجتماعي تزعم بأن بريجيت ماكرون، المولودة في تروجنو، في الواقع امرأة متحولة جنسياً واسمها الأصلي جان ميشيل. وتدعم هذه الرسائل موقفها بالتأكيد أن هذه القضية تدخل في إطار مؤامرة واسعة لإخفاء "الجنس الحقيقي" لبريجيت ماكرون والتغيير في الحالة الزوجية.

viber

كما تزعم هذه التغريدات أيضاً أن بريجيت ماكرون ليست الأم الحقيقة لأطفالها الأربعة لورانس وتيفاني وجوردان وسيباستيان الذين يحملون لقب والدهم أزوزيار.

المصادر الإضافية • أ ف ب