المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسلح يهاجم مسجدا في كندا بفأس ورذاذ حارق ومصلون يوقفونه

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
مسجد رابطة المسلمين ريتشموند جامع - كندا. 2020/08/02
مسجد رابطة المسلمين ريتشموند جامع - كندا. 2020/08/02   -   حقوق النشر  داريل ديك/أ ب

هاجم رجل مسلح بفأس وعبوة رذاذ حارق مصلين في مسجد في إحدى ضواحي تورونتو السبت، ولقي الهجوم الذي لم يخلف ضحايا إدانة "شديدة" من رئيس الوزراء جاستن ترودو.

وقالت الشرطة المحلية في بيان إن الرجل البالغ 24 عاما والذي تم اعتقاله، دخل المسجد في مدينة ميسيساغا في أونتاريو شرق كندا، ورشّ المصلين بالرذاذ الحارق قبل أن يسيطروا عليه، وأوضحت الشرطة أن مصلين أصيبوا بجروح طفيفة من الرذاذ الحارق المخصص لصد هجمات الدببة.

وقدرت الشرطة أن الهجوم "تصرف فردي"، مشيرة في الآن ذاته إلى أنه يمكن أن يكون "عملا معاديا للإسلام". من جانبه، ندد رئيس الوزراء جاستن ترودو عبر تويتر بالهجوم "المقلق للغاية"، وقال: "أدين بشدة هذا العنف الذي لا مكان له في كندا"، مشيدا ب"بشجاعة" من كانوا في المسجد.

كما شجب العديد من السياسيين، بينهم رئيس بلدية تورنتو ورئيس وزراء المقاطعة، الهجوم على مكان للعبادة. وأشاد إمام المسجد عبر مواقع التواصل الاجتماعي برد فعل المصلين. وقال إبراهيم هندي: "قبل أن يُلحق أذى بالمصلين، نجح العديد من المصلين بشجاعة في توقيفه".

وكان سائق شاحنة خفيفة قد قَتل في أونتاريو في حزيران/يونيو الماضي أسرة مسلمة عمدا، وهو هجوم خلف صدمة في كندا ووصفه ترودو بأنه "إرهابي".