الغزو الروسي لأوكرانيا: ضربة روسية تهزّ كييف والاتحاد الأوروبي يعتبر تدمير ماريوبول "جريمة حرب كبرى"

أضرار هائلة بعد قصف روسي على مركز تجاري في كييف
أضرار هائلة بعد قصف روسي على مركز تجاري في كييف Copyright AP Photo/Felipe Dana
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

رفضت أوكرانيا فجر الإثنين إنذاراً أخيراً وجهته لها روسيا من أجل استسلام مدينة ماريوبول المحاصرة، في وقت أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن أنه سيزور بولندا الجمعة.

اعلان

وصل النزاع في أوكرانيا إلى العاصمة كييف حيث استهدف قصف روسي مركزًا تجاريًا ما أسفر عن ثمانية قتلى على الأقل في حين وصف الاتحاد الأوروبي الاثنين عمليات تدمير مدينة ماريوبول المحاصرة بأنها "جريمة حرب كبرى".

في اليوم السادس والعشرين من الغزو الروسي لأوكرانيا، تواصلت علميات القصف على عدد كبير من المدن منها كييف وخاركيف وماريوبول وأوديسا وميكولايف.

أعلن رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو حظر تجول جديدا في العاصمة من الساعة 20,00 (18,00 ت غ) وحتى الساعة 07,00 (05,00 ت غ) من يوم الأربعاء. ودعا السكان إلى وضع كمامات وعدم فتح النوافذ بسبب تلوّث الهواء الناجم عن الحرائق التي تندلع إثر عمليات القصف.

واستنكر وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل الاثنين عمليات التدمير التي ارتكبها الجيش الروسي بشكل عشوائي في مدينة ماريوبول ووصفها بأنها "جريمة حرب كبرى".

أدناه أبرز المستجدات من أوكرانيا

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بين الواقع والحرب النفسية.. لماذا تخفي روسيا وأوكرانيا عدد القتلى في صفوف الجيشين؟

عامان على الحرب الروسية في أوكرانيا.. كيف بدا المشهد في موسكو؟

فيديو: بعد أفدييفكا.. موسكو تعلن سيطرتها على قرية كرينكي الأوكرانية