euronews_icons_loading
مدينة تشيرنيغيف

تتعافى مدينة تشيرنيهيف الأوكرانية ببطء بعد حوالى شهر من حصارها من قبل الجيش الروسي. وتقع المدينة على بعد 50 كيلومتر من الحدود الأوكرانية مع بيلاروسيا، وقد حوصرت بسرعة في الأيام الأولى من الغزو الروسي.

على الرغم من أن القوات الروسية لم تستولِ على المدينة، إلا أنها تعرضت للقصف بالمدفعية والغارات الجوية لأكثر من شهر قبل انسحاب الجيش الروسي في الأيام الأخيرة بعد أن أعلنت موسكو أنها ستعيد تجميع صفوفها للتركيز على هجوم في شرق أوكرانيا. وقام الجيش الروسي بتفجير المباني السكنية وملعب كرة قدم إلى قطع صغيرة، كما استهدفت الضربات مستشفى للأطفال حيث تم نقل الأطفال، بمن فيهم مرضى السرطان ، إلى الجنوب.

No Comment المزيد من