المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: مجهولون يحرقون فيلا لمذيع روسي في إيطاليا ويطلون جدران آخرى بالأحمر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
euronews_icons_loading
فيلا الصحفي الروسي فلاديمير سولوفيوف الشهير بموالاته لبوتين تتعرض للتخريب في إيطاليا
فيلا الصحفي الروسي فلاديمير سولوفيوف الشهير بموالاته لبوتين تتعرض للتخريب في إيطاليا   -   حقوق النشر  AFP

تم طلاء فيلا المذيع الروسي فلاديمير سولوفيف التي تقع في إيطاليا على بحيرة كومو باللون الأحمر وصبغ حمام السباحة الخاص بها باللون الأحمر ايضا احتجاجا على الغزو الروسي لأوكرانيا. وفي وقت سابق اليوم، اندلع حريق صغير في فيلا أخرى تابعة لمذيع التلفزيون الروسي المقرب من الرئيس فلاديمير بوتين.

هذه الأحداث تأتي بعد أسابيع من شمول المنزلين بالعقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على عدد من المقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بويتن.

واشتهر سولوفيف بتقديم برنامج يهاجم فيه أوروبا والدول الغربية باستمرار من خلال نشر معلومات زائفة.

وفرض الاتحاد الأوروبي وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية عقوبات على عدد كبير من رجال الأعمال والأثرياء الروس الذين يعتبرون مقربين من  بوتين، بعد الغزو الروسي لأوكرانيا.

هذه العقوبات هي جزء من حزمة عقوبات صارمة طالت مختلف القطاعات الاقتصادية الروسية كعقاب على الغزو، يعتقد الغربيون إنه سيؤثر على مجريات الحرب لصالح أوكرانيا.