المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل ثمانية فتيان في مصر كانوا في طريق عودتهم من العمل

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
حادث مرور في مدينة حلوان في 2008
حادث مرور في مدينة حلوان في 2008   -   حقوق النشر  أ ب

قتل ثمانية فتيان السبت بعدما انقلبت المركبة التي كانت تقلهم من حقول زراعية، في قناة في دلتا النيل بشمال مصر، على ما أفاد مسؤول محلي وكالة فرانس برس.

وقال مسؤول مقيم في منطقة إيتاي البارود في محافظة البحيرة حيث وقع الحادث شرط عدم كشف اسمه، إن الفتيان الثمانية الذين تراوح أعمارهم بين 12 و15 عاما بحسب الصحافة المحلية "كانوا يذهبون لحصاد البطاطا كل مساء".

وفي هذه المحافظة الريفية الواقعة بين القاهرة والإسكندرية، يعتبر شخص واحد من كل اثنين فقيرا رسميا ويعتبر عدد الأطفال غير الملتحقين بالمدارس من أعلى المعدلات في البلاد.

وقال المسؤول، إن ضحايا هذا الحادث الذي وقع فجر السبت كانوا يكملون دراستهم لكنهم كانوا يعملون ليلا لمساعدة آبائهم.

ونجا مسؤول العمال الذي كان يقلّهم من الحادث وأوقف لاستجوابه، كما أوضح المصدر نفسه.

ويجيز القانون المصري العمل من سن 15 عاما ويتسامح مع العمل الموسمي للأولاد الذين يبلغون 13 عاما وما فوق.

وتظهر أحدث البيانات الصادرة عن منظمة العمل الدولية والتي يعود تاريخها إلى العام 2012، أن حوالى مليوني طفل يعملون في مصر، معظمهم في القطاع الزراعي لكن أيضا كعمال منازل أو في مصانع.

ويحتمل أن يكون هذا الرقم أعلى اليوم لأنه في غضون 10 سنوات، ازداد عدد السكان بمقدار 25 مليون نسمة ويشكل من هم دون 15 عاما ثلث المصريين البالغ عددهم 103 ملايين.

وحوادث المرور شائعة في مصر حيث غالبا ما تكون الطرق سيئة وقوانين المرور غير مطبقة.