بينيت يرد على دعوة حماس بتفكيك حكومته: "ينبغي ألا يسمح للسنوار بأن ينجح"

رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت. 2022/05/01
رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت. 2022/05/01 Copyright مناحيم كاهانا/أ ب
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

قال نفتالي بينيت رئيس الحكومة الإسرائيلية، إن حماس لا تحب كما يبدو الحكومة الحالية، أو هي لا تحب أن ترى تعاونا داخلها من أجل تحسن نوعية حياة الفلسطينيين في مناطق 48، مشددا على أنه "ينبغي ألا يسمح للسنوار بأن ينجح"، على حد تعبيره.

اعلان

في رد على رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، الذي دعا رئيس القائمة العربية الموحدة في الكنيست الإسرائيلي منصور عباس إلى الانسحاب من الحكومة الإسرائيلية وتفكيكها، قال نفتالي بينيت رئيس الحكومة الإسرائيلية، إن حماس لا تحب كما يبدو الحكومة الحالية، أو هي لا تحب أن ترى تعاونا داخلها من أجل تحسن نوعية حياة الفلسطينيين في مناطق 48، مشددا على أنه "ينبغي ألا يسمح للسنوار بأن ينجح"، على حد تعبيره.

وللقائمة العربية أربعة أعضاء في الكنيست الإسرائيلي،  وكان السنوار انتقد رئيسها قائلا: "أقول لمنصور عباس إن تشكيلكم شبكة أمان لهذه الحكومة التي تأخذ القرار باستباحة الأقصى هو جريمة لا يمكن أن تغفر لكم"، مضيفا قوله: "إن زيارة اليهود للمسجد الأقصى بالنسبة الى الفلسطينيين تعتبر اقتحاما". وكانت قائمة منصور عباس قالت إنها "لا تستطيع السكوت عن ممارسات الاحتلال والاعتداء على أقدس مقدساتنا".

 وكان السنوار حذر في كلمة ألقاها أمس الجمعة، خلال حفل بمناسبة مرور عام على حرب أيار/مايو في غزة، من "استباحة" آلاف الكنس اليهودية في العالم، في حال "تكرر" اقتحام الشرطة الإسرائيلية للمسجد الأقصى، معتبرا أن "العدو يخطط لتقسيم المسجد الأقصى زمانيا ومكانيا كمرحلة أولى تمهيدا لهدمه".

وأضاف السنوار قوله: "المساس بالقدس والمسجد الأقصى يعني حربا إقليمية دينية وليكن الثمن ما يكون"، وتوقع السنوار دخول المستوطنين إلى باحات المسجد الأقصى في ما يسمى بالاستقلال (14 ايار/مايو)، أو في يوم القدس عندهم يوم 29 مايو.

وخلال الأسبوعين الأخيرين، أصيب أكثر من 300 فلسطيني في صدامات مع القوات الإسرائيلية في باحة المسجد الأقصى، بالتزامن مع شهر رمضان وعيد الفصح اليهودي. كما أدت سلسلة من هجمات فلسطينية داخل إسرائيل والصفة الغربية إلى مقتل 15 إسرائيليا، بينما قتل 27 فلسطينيا على أيدي القوات الإسرائيلية خلال الأسابيع الأخيرة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينيا وتعتقل آخرين إثر مقتل حارس مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة

أدوات التلسكوب الفضائي "جيمس ويب" تبدأ مهامها في استكشاف تاريخ الكون

مكتب أممي يدعو القوات الإسرائيلية إلى وقف هجمات المستوطنين على الفلسطينيين