ضابط سابق في مينيابوليس يقر بالذنب في قضية قتل جورج فلويد

جورج فلويد.
جورج فلويد. Copyright أ ف ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

حكم على شوفين، وهو من ذوي البشرة البيضاء، بالسجن 22 سنة ونصف في العام الماضي بعد إدانته بتهمة قتل فلويد.

اعلان

أقر أحد رجال شرطة مينيابوليس الثلاثة، الذين شاهدوا زميلهم الضابط ديريك شوفين وهو يقتل جورج فلويد بالضغط بالركبة على رقبته، بالذنب في جريمة المساعدة والتحريض على القتل غير العمدي في قضية تعود إلى عام 2020، والتي أثارت موجة من الاحتجاجات على الظلم بدوافع عنصرية.

وحكم على شوفين، وهو من ذوي البشرة البيضاء، بالسجن 22 سنة ونصف في العام الماضي بعد إدانته بتهمة قتل فلويد، وهو رجل أسود يشتبه في استخدامة ورقة نقدية مزورة.

viber

وبعد تقديم الالتماس يوم الأربعاء، تجنب الضابط السابق توماس لين محاكمة قادمة بتهمة أكثر خطورة وهي المساعدة على القتل من الدرجة الثانية والتحريض عليه. وذكرت صحيفة مينيابوليس ستار تريبيون أنه وافق على عقوبة بالسجن ثلاث سنوات. ولم يتحدد بعد موعد لجلسة النطق بالحكم.

المصادر الإضافية • رويترز

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

لقطات توثق اعتداء نائب عمدة مقاطعة تشارلستون السابق بالضرب والشتم بحق مشتبه به من أصول أفريقية

إسرائيل تعتقل أحد حاملي نعش شيرين أبو عاقلة الذين تعرضوا للضرب

محكمة الاستئناف بباريس تؤيد اتهامات بالتواطؤ في جرائم ضد الإنسانية بسوريا لمجموعة لافارج