المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ردود أفعال بعد حذف وزارة الأوقاف المصرية بيان عن الحوار الوطني الذي دعا إليه السيسي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي   -   حقوق النشر  Johanna Geron/AP

أثار بيان صادر عن وزارة الأوقاف المصرية حول الحوار الوطني الذي دعا إليه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي جدلا في أوساط المصريين بعدما استشهدت وزارة الأوقاف بآية قرانية عن فرعون والتي تقول "اذْهَبَا إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى. فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى"

واعتبر نشطاء عبر منصات التواصل الإجتماعي أن مضمون الآية فيه إشارة مباشرة إلى وإلى السيسي.

وازداد تفاعل المصريين مع الحادثة بعدما عمدت وزارة الأوقاف إلى حذف البيان الذي نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك بسبب تضمنه للآية القرآنية.

ومما جاء في البيان أنه "لا يمكن أن يُنجح الحوار غير من يؤمن به ويؤثر مصلحة الوطن العليا على ما سواها".

وقال وزير الأوقاف محمد مختار جمعة في البيان إن "الحوار الحقيقي يديره الخبراء والمتخصصون كل في مجاله، وأن أفق الحوار السياسي له رجالاته، والشأن الاقتصادي له خبرائه، والديني له علماؤه".

و أضاف أن "أي حوار لا بد له من هدف وغاية يسعى إليها، وأسس محددة يبنى عليها، ومجالات محددة يدور فيها، فثمة حوار بين الأديان، وآخر بين الثقافات، وثالث سياسي أو اجتماعي، وقد يكون الحوار خاصًا حول قضية محددة أو عامًا مفتوحًا للتعرف على مجمل الرؤى المجتمعية أو الوطنية".

وأضاف البيان في فقرته الآخير مستشهدآ بآية من القرآن "ألم يقل الحق سبحانه وتعالى لسيدنا موسى وهارون (عليهما السلام): "اذْهَبَا إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى * فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى"، فأمرهما الحق سبحانه وتعالى أن يقابلا طغيان فرعون بالحكمة والموعظة الحسنة، والقول اللين الحسن، وألا يقابلا طغيان جبروته بمثل فعله أو لغته".

وكانت هذه الفقرة موضع جدل وتفاعل من قبل المصريين الذي أشاروا إلى أن وزارة الأوقاف "شبهت فرعون بالسيسي في طغيانه".

بيان لإجراء "حوار مع فرعون"

وأثرى هذا الجدل قيام وزارة الأوقاف بحذفها للبيان من صفحتها وتبعتها كذلك رئاسة مجلس الوزراء التي كانت قد شاركت نص البيان على صفحتها الرسمية في الفيسبوك قبل تحذفه.

وقال أسامة:  "موقع مجلس الوزراء ووزارة الأوقاف يحذفان المنشور الذي اعترفا فيه بأن السيسي فرعون وطاغية ودعوا فيه المصريين للحوار الوطني".

كما غرد حساب نور الدين عبد الحافظ ساخرا "بيان مختار جمعة... طالب المعارضة بالحوار مع (فرعون)".

واعتبر مغردون أن سقطة وزارة الأوقاف ورئاسة الوزراء كانت بمثابة "فضيحة"

فيما قالت صاحبة حساب مريم خواجة في تغريدة لها "عندما تريد أن تقف بجانب الباطل وينطقك ربنا بالحق".