المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسرائيل تدمر درجا تاريخيا لتشييد مصعد كهربائي لليهود في الحرم الإبراهيمي بالخليل وسط تنديد فلسطيني

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
euronews_icons_loading
سلطات الاحتلال الإسرائيلي تنهي تركيب الهيكل المعدني لمصعد كهربائي في الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة، 26 مايو 2022
سلطات الاحتلال الإسرائيلي تنهي تركيب الهيكل المعدني لمصعد كهربائي في الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة، 26 مايو 2022   -   حقوق النشر  AP Photo

أنهت السلطات الإسرائيلية، اليوم الخميس، تركيب الهيكل المعدني لمصعد كهربائي في الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة، وذلك بعد أيام من قيامها بتدمير درج الحرم، في خطوة يرى الفلسطينيون أنها تهدف إلى "تهويد الحرم الإبراهيمي وتغيير هويته الحضارية الإسلامية".

وذكرت مصادر محليّة في الخليل أن الجيش الإسرائيلي أدخل في ساعات الفجر الأولى، شاحنات ومعدّات إلى ساحات الحرم، تمهيداً لتركيب مصعد كهربائي خاص باليهود.

والحرم الإبراهيمي هو أقدم مساجد مدينة الخليل الفلسطينية ومن أبرز معالمها، حيث يعتقد أتباع الديانات السماوية بأن جثمان النبي إبراهيم موجود فيه، وللمسجد مئذنتان الأولى من جهة الجنوب الشرقي والثانية من جهة الشمال الغربي وهما مربعتا الشكل.

وأوضحت مديرية أوقاف الخليل في بيان لها أن ذلك يأتي استكمالاً لأعمال الحفريات التي بدأت منذ عدة شهور في الساحات الخارجية للحرم، لتركيب مصعد لخدمة المستوطنين.

وذكّرت مديرية أوقاف الخليل بأن أعمال الحفر تجري على الرغم من أن المسجد الإبراهيمي مدرجٌ على لائحة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، مشددة على أن تلك الأعمال تعدّ تجاوزاً لكل القوانين والقرارات الأممية والقانونية.

وكانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية نددت بإقدام السلطات الإسرائيلية على هدم أجزاء من الدرج التاريخي للحرم الإبراهيمي وتنفيذ عمليات حفر في ساحاته الخارجية بحجة استكمال مشروع المصعد الكهربائي، معتبرة أن إسرائيل تهدف من وراء ذلك إلى "تهويد الحرم الإبراهيمي وتغيير هويته الحضارية الإسلامية وواقعه التاريخي والقانوني القائم عبر عمليات هدم وبناء وتجريف".

وقالت الخارجية الفلسطينية في بيان أصدرته الثلاثاء الماضي: إن "هذا الاعتداء الصارخ والاستفزازي على الحرم محاولة لفرض السيطرة الإسرائيلية الكاملة عليه في انتهاك صارخ للقانون الدولي وجزء لا يتجزأ من عمليات تهويد قلب مدينة الخليل وبلدتها القديمة بما يخدم روايات الاحتلال التلمودية وأطماعه الاستعمارية التوسعية"، على حد تعبير البيان.

المصادر الإضافية • وكالات