Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

الغزو الروسي لأوكرانيا: دعوة إلى إنهاء الحرب باوكرانيا في افتتاح اجتماع مجموعة العشرين

قصف روسي على سلوفينسك
قصف روسي على سلوفينسك Copyright AP/Stefani Reynolds
Copyright AP/Stefani Reynolds
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

باشر وزراء خارجية مجموعة السبع اجتماعاً يتوقع ان يشهد توتراً مع مشاركة وزير الخارجية الأميركي انتوني بلينكن ونظيره الروسي اللذين لم يلتقيا منذ اندلاع الحرب في أوكرانيا.

اعلان

دعت إندونيسيا الدولة المضيفة لمجموعة العشرين هذه السنة إلى إنهاء الحرب في أوكرانيا الجمعة، في افتتاح اجتماع لوزراء خارجية المجموعة في بالي يتوقع أن يشهد نقاشات متوترة.

وقالت ريتنو مارسودي، وزيرة خارجيّة إندونيسيا "من مسؤوليّتنا إنهاء الحرب في أسرع وقت وتسوية خلافاتنا على طاولة المفاوضات، وليس في ساحة المعركة".

وأضافت أن تداعيات الحرب "تظهر في كل أرجاء العالم على صعيد الأغذية والطاقة والميزانيات. وكالعادة الدول الفقيرة والنامية هي الأكثر تضرراً".

وكانت الولايات المتحدة، مدعومة بجزء من حلفائها الغربيين، دعت إلى استبعاد روسيا عن المنتديات الدولية.

لكن إندونيسيا التي تريد المحافظة على موقف محايد أكدت بصفتها الدولة المضيفة لمجموعة العشرين، دعوتها لوزير الخارجية الروسي. كما دعت أيضاً نظيره الأوكراني دميترو كوليبا الذي سيشارك عبر الانترنت.

وباشر وزراء خارجية مجموعة السبع اجتماعاً يتوقع ان يشهد توتراً مع مشاركة وزير الخارجية الأمريكي انتوني بلينكن ونظيره الروسي اللذين لم يلتقيا منذ اندلاع الحرب في أوكرانيا.

وسيكون الغزو الروسي لأوكرانيا وانعكاساته العالميّة على الاقتصاد والجغرافيا السياسيّة في صلب المناقشات، لكنّ البحث عن إجماع بين الحاضرين سيكون صعباً، فيما أشار المسؤولان الأمريكي والروسي إلى انهما لن يعقدا اجتماعاً منفرداً.

وقال مسؤول أمريكي لوكالة فرانس برس "لا يمكن أن نعتبر كان شيئا لم يكن بشأن مشاركة روسيا في اجتماع" مجموعة العشرين.

ويعود آخر لقاء بين بلينكن ولافروف إلى شباط/فبراير في جنيف، حيث حذّر الوزير الأميركي روسيا وقتذاك من عواقب هائلة في حال غزوها لأوكرانيا، وهو ما فعلته في 24 شباط/فبراير.

المصادر الإضافية • ا ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

كندا تنتقد مشاركة روسيا في اجتماع مجموعة العشرين

قصف روسي متواصل في شرق أوكرانيا وتوقع "عمليات جديدة"

الملك تشالز الثالث يترأس مراسم افتتاح البرلمان البريطاني في قصر وستمنستر إيذانا ببدء عهد عمالي جديد