المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

متحور أوميكرون الجديد قد يسبب ثاني أكبر موجة من كوفيد في الولايات المتحدة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
متظاهر يرتدي خوذة على شكل فيروس كورونا في لوس أنجلوس، الولايات المتحدة.
متظاهر يرتدي خوذة على شكل فيروس كورونا في لوس أنجلوس، الولايات المتحدة.   -   حقوق النشر  Damian Dovarganes/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved

أصبح متحور أوميكرون الفرعي BA.5 المتحور الميسطر في الولايات المتحدة، في تطور مقلق، إذ يرى الخبراء أنه قد يتسبب بثاني أكبر موجة من كوفيد في البلاد. 

وبحسب المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها (سي دي سي) هناك أكثر من 100 ألف إصابة يومية بكوفيد في الولايات المتحدة، وذلك منذ ستة أيام. 

ويتمتع متحور أوميكرون الفرعي BA.5 بخصائص تراوغ الجهاز المناعي أو المناعة المكتسبة بعد التطعيم أو الإصابة بكوفيد، ويعرض الشخص للإصابة أكثر من مرة بالعدوى.

وتتزامن الزيادة في الإصابات مع تخفيف كل قيود كوفيد-19 في كافة الولايات المتحدة التي هدفت إلى كبح التفشي مثل ارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي وغيرها.

ويقول جيسون ساليمي، الأستاذ المشارك في علم الأوبئة في كلية الصحة العامة بجامعة فلوريدا إن نسبة الاصابة هي الأعلى فبراير/شباط الماضي: من الواضح أن وباء كوفيد لم ينته بعد. نشهد زيادات كبيرة في عدد الحالات والاستشفاء في العديد من الأماكن في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

ويضيف ساليمي: "كلما تقدمت في العمر، زادت احتمالية دخولك المستشفى...لكن الاستشفاء يتزايد لكل فئة عمرية."

هناك 34٪ فقط من الأمريكيين المؤهليين، تلقوا جرعات معززة أوصى بها مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

وفقًا للمركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها (سي دي سي):" يعيش أكثر من واحد من كل ثلاثة أمريكيين في مقاطعة معرضة لخطر متوسط بالإصابة بكوفيد، وواحد من كل خمسة معرض لخطر كبير