المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رجال الإطفاء والجيش يكافحون حرائق غابات عنيفة في شمال المغرب وإجلاء 500 عائلة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
يحاول السكان المحليون إطفاء حرائق صغيرة في قرية بالقرب من حريق غابات برية في منطقة القصر الصغير شمال المغرب- 14 يوليو 2022.
يحاول السكان المحليون إطفاء حرائق صغيرة في قرية بالقرب من حريق غابات برية في منطقة القصر الصغير شمال المغرب- 14 يوليو 2022.   -   حقوق النشر  FADEL SENNA/AFP

حاول رجال الإطفاء والجيش في المغرب الخميس السيطرة على ما لا يقلّ عن أربعة حرائق امتدت في مناطق حرجية في شمال البلاد، وفق ما أفاد مدير المركز الوطني لتدبير المخاطر المناخية فؤاد العسالي وكالة فرانس برس.

ولم تسفر حرائق الغابات التي أججتها رياح عنيفة عن أي إصابات حتى الآن، لكنها تسببت في إجلاء قرابة 500 عائلة، "في إجراء وقائيّ"، في منطقتي العرائش وتازة، بحسب بيانات رسمية نُشرت مساءً.

وأوضح العسالي أن حرائق الغابات التي تؤججها رياح عنيفة، اندلعت في أقاليم شمالية هي العرائش ووزان وتطوان وتازة.

وجرى إخلاء عدد من الدواوير (القرى) من سكانها وكانت أربع قاذفات مائية من طراز "كنداير" تابعة للجيش تعمل بعد ظهر الخميس فوق المناطق التي اندلعت فيها الحرائق قرب منطقة القصر الكبير، وفق ما أفاد صحافيون في وكالة فرانس برس.

في ظلّ درجات حرارة خانقة، غادر قرويون منازلهم على عجل بعدما فوجئوا بتمدد الحرائق، وتمكن بعضهم من أخذ الماشية والخيول معهم.

AFPFADEL SENNA / AFP
إجلاء رجلين من قرية مع اندلاع حرائق غابات برية في منطقة القصر الصغير شمال المغرب- يوليو / تموز 2022.AFPFADEL SENNA / AFP

وأكد صحافيون في فرانس برس أن قرية صغيرة في منطقة القصر الكبير قضت عليها ألسنة اللهب.

وقال العسالي وفق ما نقلت عنه وكالة المغرب العربي للأنباء، إن الجهود متواصلة على أمل السيطرة على هذه الحرائق في الساعات المقبلة.

وأتت النيران على آلاف الهكتارات من الغابات منذ مساء الأربعاء في إقليمَي العرائش ووزان، بحسب تقدير أولي.

يشارك في جهود مكافحة الحرائق مئات العناصر من الدفاع المدني والقوات المسلحة الملكية المغربية والدرك، بمساندة السلطات المحلية.

منذ أيام، تضرب المغرب موجة حرّ مع اقتراب الحرارة من 45 درجة مئوية، في سياق من الجفاف الاستثنائي وشحّ المياه.

FADEL SENNA / AFP
اندلاع حرائق في غابة في الخلفية بمنطقة شفشاون في شمال المغرب- 15 أغسطس 2021FADEL SENNA / AFP

وقال أحمد مزوار (58 عاما) من سكان العرائش لفرانس برس "الحرارة هي التي تسبب هذا النوع من الحريق. وصل الحريق فجر أمس إلى قريتنا لكننا واثقون من أن رجال الإطفاء سيُخمدونه".

وأضاف "نخاف على بيوتنا. هناك قرية مجاورة محاصرة بالكامل بالنيران. تم إجلاء السكان من جانب رجال الإطفاء. حتى الآن نحن في مأمن من الحريق".

المصادر الإضافية • ا ف ب