المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أول رئيس لأركان الجيش الإسرائيلي يزور المغرب ويلتقي قيادة المؤسسة الأمنية ويبحث التعاون الاستخباري

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي وقائد القيادة المركيزة الأمريكية الجنرال مايكل كوريلا في تل أبيب 17/07/2022
رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي وقائد القيادة المركيزة الأمريكية الجنرال مايكل كوريلا في تل أبيب 17/07/2022   -   حقوق النشر  حساب الجيش الإسرائيلي على تويتر

أعلن الجيش الإسرائيلي السبت أنّ رئيس الأركان أفيف كوخافي سيزور المغرب الأسبوع المقبل، في إطار التعاون المتزايد بين البلدين.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن هذه أول زيارة رسمية لرئيس الأركان الإسرائيلي إلى المملكة المغربية، من دون أن يذكر تفاصيل عن الموعد المحدّد للرحلة.

وقبل توجهه إلى الرباط استقبل كوخافي الأحد قائد القيادة الأمريكية المركزية "سنتكوم" الجنرال مايكل كوريلا في تل أبيب، وتأتي الزيارة الثاني للجنرال كوريلا لاستكمال المتدى الاستراتيجي العملياتي المشترك وخاصة حول منظومة الدفاع الجوي.

زيارة كوخافي لمغرب تأتي أيضا ضمن المساعي الأمريكية لتعزيز التعاون الأمني والعسكري الإقليمي في الإقليم ولاسيما بين إسرائيل والدول الموقعة على اتفاقيات أبراهام والمشاركين في قمة النقب، إضافة إلى عدد من الدول العربية التي شاركت في المناروات العسكرية بين دول عربية إفريقية والولايات المتحدة. 

أعادت إسرائيل والمغرب العلاقات الدبلوماسية بينهما في كانون الأول/ديسمبر 2020 كجزء من عملية التطبيع بين الدولة العبرية وعدد من الدول العربية، بدعم من الإدارة الأميركية السابقة.

منذ ذلك الحين، استمر التقارب بين البلدين بوتيرة ثابتة، في ظلّ زيارات ممتالية لمسؤولين إسرائيليين إلى المغرب، من بينهم وزير الدفاع بيني غانتس في تشرين الثاني/نوفمبر ووزيرة الداخلية الإسرائيلية أيليت شاكيد في حزيران/يونيو. 

الزيارة وصفتها وسائل إعلام إسرائيلية بالتاريخية من جهة ان أول رئيس لهئية الأركان في الجيش الإسرائيلي يزور المغرب، قناة "كان" الحادية عشرة قالت إن الزيارة تأتي أيضا ضممن توجه أميركي لتعزيز التعاون الامني والعسكري الإقليمي بين الدول التي شاركت في قمة النقب جنوب إسرائيلي ومن بينها كانت المملكة المغربية.

وجرى توقيع شراكات بين البلدين في المجالات التكنولوجية والأمنية والعسكرية والاقتصادية والثقافية.

وفي آذار/مارس، قام وفد من الجيش الإسرائيلي بأول زيارة رسمية إلى المغرب منذ تطبيع العلاقات الثنائية، أسفرت عن توقيع اتفاق تعاون عسكري يتعلّق خصوصاً بتشكيل لجنة عسكرية مشتركة.

وفي موازاة البعثة العسكرية، قام قادة صناعات الفضاء الإسرائيلية، وهي أول مجموعة صناعة طيران إسرائيلية عامة (مدنية وعسكرية)، بزيارة غير مسبوقة إلى الرباط. ووقعت وزارة الصناعة المغربية وصناعة الفضاء الإسرائيلية، اتفاقية شراكة في مجال صناعة الطيران المدني.

وتأتي هذه الزيارات في ظلّ توترات حادّة بين المغرب والجزائر، لا سيما في ما يتعلق بمسألة إقليم الصحراء الغربية المتنازع عليه.

والصحراء الغربية التي يدور حولها نزاع بين المغرب وجبهة بوليساريو المدعومة من الجزائر، تصنّفها الأمم المتحدة بين "الأقاليم غير المتمتّعة بالحكم الذاتي".

المصادر الإضافية • أ ف ب