المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مستشار لخامنئي: "إيران قادرة على إنتاج قنبلة نووية.. وسنضرب إسرائيل مباشرة إذا هوجمنا"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
كمال خرازي أحد كبار مستشاري الزعيم الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي
كمال خرازي أحد كبار مستشاري الزعيم الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي   -   حقوق النشر  أ ف ب

 قال كمال خرازي أحد كبار مستشاري المرشد الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي يوم الأحد، إن طهران قادرة فنيا على صنع قنبلة نووية لكنها لم تتخذ قرارا بعد لتنفيذ ذلك.

ولفت خرازي في حديثه للجزيرة، إلى أن بلاده أجرت "مناورات موسعة بهدف ضرب العمق الإسرائيلي في حال استهداف منشآتنا الحساسة".

وأكد أن إسرائيل اليوم تمر بمرحلة ضعف وأن دعم الرئيس الأمريكي جو بايدن لها لن يعيدها للصدارة. وأكد أن "استهداف أمننا انطلاقا من دول الجوار سيقابل برد على هذه الدول ورد مباشر على إسرائيل".

وذكر رئيس المجلس الإستراتيجي للسياسات الخارجية في إيران أنه "خلال أيام قليلة تمكنا من تخصيب اليورانيوم لما يصل إلى 60 بالمئة ويمكننا بسهولة إنتاج يورانيوم مخصب لنسبة 90 بالمئة... إيران لديها السبل الفنية لصنع قنبلة نووية لكنها لم تتخذ بعد قرار صنعها".

وانسحب الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018 من الاتفاق النووي الإيراني الموقع في 2015 مع القوى العالمية والذي حدت بموجبه إيران أنشطة تخصيب اليورانيوم مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية التي فرضت عليها.

وبعد عام من انتهاج ترامب لسياسة "الضغوط القصوى" على إيران، بدأت طهران في خرق القيود التي ينص عليها الاتفاق.

ونفت إيران مرارا ولفترة طويلة السعي لامتلاك سلاح نووي وقالت، إن تخصيب اليورانيوم لديها يتم لتوليد الطاقة لأغراض الاستخدام المدني وأشارت إلى أن الانتهاكات للاتفاق قابلة للعدول عنها إذا رفعت الولايات المتحدة العقوبات وعادت للاتفاق.

وأصيبت المحادثات غير المباشرة بين إيران وإدارة الرئيس جو بايدن، والتي تستهدف إعادة البلدين للالتزام بالاتفاق، بالجمود منذ مارس/ آذار.

وقال خرازي، إن بلاده لن تتفاوض أبدا على برنامجها الصاروخي وسياستها الإقليمية كما يطالب الغرب وحلفاؤه في الشرق الأوسط.

المصادر الإضافية • وكالات