المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ماسك ينفي علاقته بزوجة أحد مؤسسي غوغل

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
سيرجي برين وزوجته نيكول شاناهان - أرشيف
سيرجي برين وزوجته نيكول شاناهان - أرشيف   -   حقوق النشر  Peter Barreras/2017 Invision

نفى إيلون ماسك صاحب شركة تيسلا الأنباء المتداولة عن علاقته بزوجة الشريك المؤسس لغوغل، سيرغي برين، وقال في تغريدة رداً على صحيفة وول ستريت جورنال التي نقلت الخبر "إن تقريرها محض هراء".

ونقلت الصحيفة عن عدة أشخاص مطلعين على الأمر، أن علاقة قصيرة جمعت ماسك مع السيدة شاناهان أواخر العام الماضي. 

وقالت وول ستريت جورنال إن هذا جعل برين يقدم طلب الطلاق في وقت سابق من هذا العام، وأنتهت الصداقة الطويلة بين اثنين من المليارديرات البارزين في مجال التكنولوجيا.

لكن ماسك، الشخصية المثيرة للجدل، قال إنه لا يزال صديقاً للسيد برين و"إنهما كانا في حفلة معاً الليلة الماضية".

وفيما يتعلق بعلاقته بشاناهان، قال ماسك: "لقد رأيت نيكول مرتين فقط خلال ثلاث سنوات، في المرتين كان هناك العديد من الأشخاص الآخرين. لا شيء رومانسي".

وقالت الصحيفة إن السيد برين والسيدة شاناهان يتفاوضان حالياً على تسوية الطلاق، والتي يمكن أن تصل إلى مليار دولار.

جذب ماسك مؤخراً اهتمام الصحافة بحياته الخاصة، وأثار موجة من ردود الفعل المختلفة بعد إعلانه عن عزمه شراء تويتر، وما هذا الخبر من تداعيات وصلت الأن إلى المحاكم.