المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل أحد كبار رجال الأعمال في أوكرانيا جرّاء قصف روسي على ميكولايف

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
بعد قصف سابق على ميكولايف الجنوبية
بعد قصف سابق على ميكولايف الجنوبية   -   حقوق النشر  (AP Photo/George Ivanchenko)

لقي أحد أغنى رجال الأعمال في أوكرانيا مصرعه، الأحد، مع زوجته في قصف روسي مكثف على مدينة ميكولايف الجنوبية.

وقال مسؤولون محليون إن أوليكسي فاداتورسكي (74 عاماً) وزوجته رايسا، لقيا حتفهما عندما أصاب صاروخ منزلهما خلال الليل.

ويمتلك السيد فاداتورسكي شركة "نيبيلون" (Nibulon)، المتخصصة في مجال تصدير الحبوب. كما حصل على جائزة "بطل أوكرانيا".

وصف الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي وفاة السيد فاداتورسكي بأنها خسارة كبيرة.

وقال رئيس بلدية ميكولايف، أولكسندر سينكيفيتش، إنه ربما كان أعنف قصف روسي للمدينة حتى الآن.

ووقعت أضرار في فندق ومجمع رياضي ومدرستين ومحطة خدمة وكذلك منازل، جرّاء هذا القصف.

قال زعيم المنطقة، فيتالي كيم، إن "مساهمة السيد فاداتورسكي في تطوير الزراعة وبناء السفن وتنمية المنطقة لا تقدر بثمن"، حيث قامت شركته ببناء العديد من مرافق التخزين والبنية التحتية الأخرى لتصدير الحبوب.

وقال مستشار الرئيس زيلينسكي، ميخايلو بودولياك، إنه يعتقد أن روسيا تعمدت استهداف رجل الأعمال لأنه أحد "أكبر المزارعين في أوكرانيا، وشخصية أساسية، وموظّف رئيسي". 

viber

تقع ميكولايف على الطريق الرئيسي المؤدي إلى أوديسا، أكبر ميناء في أوكرانيا على البحر الأسود، الذي تعرض للقصف مرارًا منذ أن شنت روسيا غزوها في 24 فبراير.

المصادر الإضافية • bbc