المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هادي مطر "متفاجئ" بنجاة سلمان رشدي ولم يقرأ "إلا صفحتين" من آيات شيطانية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
هادي مطر (24 عاماً) خلال مثوله أمام محكمة في الولايات المتحدة
هادي مطر (24 عاماً) خلال مثوله أمام محكمة في الولايات المتحدة   -   حقوق النشر  Gene J. Puskar/AP

قال هادي مطر، الشاب الأمريكي اللبناني الأصل المتهم بطعن الروائي سلمان رشدي، إنه يحترم آية الله روح الله الخميني، لكنه لم يقل ما إذا كان هجومه جاء بإلهام من فتوى أصدرها الزعيم الإيراني الراحل، وفقا لمقابلة مع صحيفة نيويورك بوست نُشرت أمس الأربعاء.

وأضاف مطر (24 عاماً) للصحيفة أنه لم "يقرأ إلا صفحتين" من رواية رشدي "آيات شيطانية" وأن فكرة الذهاب إلى مكان إلقائه للمحاضرة جاءته عندما قرأ تغريدة على تويتر في الشتاء الماضي تعلن عن زيارة المؤلف لمؤسسة تشاوتاكوا.

وكان من المقرر أن يُلقي رشدي (75 عاماً) محاضرة في المؤسسة الواقعة بغرب نيويورك عن الحرية الفنية عندما هرع مطر البالغ من العمر 24 عاماً إلى المنصة وطعن الكاتب الهندي المولد يوم الجمعة الماضي، بحسب ما ذكرته الشرطة.

ونقلت الصحيفة عن مطر قوله، في مقابلة بالفيديو من سجن مقاطعة تشاوتاكوا "أنا أحترم آية الله. أعتقد أنه شخص عظيم. ولن أقول أكثر من ذلك". وقال مطر عن رشدي "لا أحبه أبداً" مضيفاً أنه "تفاجأ" بنجاته. 

وأضاف للصحيفة "إنه شخص هاجم الإسلام، لقد هاجم معتقداتهم... إنه منافق"، مضيفاً أنه شاهد مقاطع فيديو لرشدي على موقع يوتيوب. وذكرت الصحيفة أن مطر نفى صلته بالحرس الثوري الإيراني.

وكانت والدة مطر قالت لموقع ديلي ميل الإثنين إنّ ابنها قصد في 2018 وطنهما الأمّ لبنان في رحلة دامت شهراً تقريباً، وعاد من بعدها إلى الولايات المتّحدة وقد "تغيّر" وأصبح أكثر تديّناً وانعزالاً. 

وقال ناثانيال بارون، محامي مطر الذي عينته المحكمة، إنه لم يكن يعلم أن نيويورك بوست اتصلت بموكله لإجراء مقابلة. وأضاف لرويترز "لم أصرح لأي مصدر خارجي، سواء بمساعدة الحكومة أو بدونها، بالاتصال بموكلي".

ودفع مطر، وهو من فيرفيو بولاية نيوجيرسي، بأنه غير مذنب بتهمتي الشروع في القتل والاعتداء خلال مثوله أمام محكمة يوم السبت.

المصادر الإضافية • وكالات