المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل ضابطي شرطة أثناء مطاردة حافلة تقل 48 مهاجراً غير شرعي في بلغاريا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
مقتل ضابطي شرطة أثناء مطاردة حافلة تقل 48 مهاجراً غير شرعي
مقتل ضابطي شرطة أثناء مطاردة حافلة تقل 48 مهاجراً غير شرعي   -   حقوق النشر  BGBNT

لقي ضابطا شرطة مصرعهما الخميس، في حادث سير مروع، أثناء محاولتهما إيقاف حافلة تقل 48 مهاجراً غير شرعي في بورغاس في بلغاريا. 

واصطدمت الحافلة بسيارة شرطة كانت تطاردها بعد أن فشلت الأولى في التوقف عند حاجزين حدوديين متتاليين، ما أسفر عن مقتل ضابطين. 

وكانت الحافلة تقل 48 مهاجراً بينهم أطفال. ولم يصب أي ركاب خلال الحادثة.

وقال نائب الأمين العام لوزارة الداخلية ستانيمير ستانيف إن ضابطي الشرطة اللذين كانا من المديرية الإقليمية لوزارة الداخلية في بورغاس، كانا يقومان بدورية عند مدخل المدينة.

بحسب الأنباء الرسمية، تخطت الحافلة التي دخلت بورغاس من بلدة سوزوبول الساحلية محاولتي إيقاف من قبل شرطة الحدود. 

لكن شرطة المدينة تولت مهمة المطاردة بعد وصول الحافلة إلى بورغاس من أجل إيقافها، ما تسبب بسباق في شوارع المدينة، تحطمت على إثره الحافلة وتوفي ضابطا الشرطة على الفور.

وفقًا للمعلومات المقدمة إلى BNT ، فإن لوحات التسجيل هولندية ولكنها لا تتطابق مع العلامة التجارية وطراز السيارة، ومن المحتمل أن تكون لوحات التسجيل مسروقة.

واعتقل مواطن سوري يقيم في بلغاريا ويتمتع بحماية إنسانية لمشاركته في نقل مهاجرين غير شرعيين في الحافلة.

وقال مدير المديرية الإقليمية لوزارة الداخلية والمفوض الأول في بورغاس كالويان كالويانوف للصحفيين إنه يجري البحث عن مواطن سوري آخر. تم إيواء كليهما في المركز في هارمانلي.

وتم الشروع في إجراءات تسبق محاكمة سائق الحافلة لتحديد ما إذا كان تعمد الحادث، وستجري تحقيقات وفحوص فنية ثلاثية للحافلة.

المصادر الإضافية • وكالات