المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: علماء الآثار الإسرائيليون يعثرون على ناب فيل عاش قبل نصف مليون عام

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
 سلطة الآثار الإسرائيلية عن اكتشاف ناب يعود لفيل من ذي الأنياب المستقيمة، طوله 2.5 متراً وعمره نصف مليون عام، 31 أغسطس 2022.
سلطة الآثار الإسرائيلية عن اكتشاف ناب يعود لفيل من ذي الأنياب المستقيمة، طوله 2.5 متراً وعمره نصف مليون عام، 31 أغسطس 2022.   -   حقوق النشر  AP Photo

أعلنت سلطة الآثار الإسرائيلية عن اكتشاف ناب يعود لفيل من ذي الأنياب المستقيمة، طوله 2.5 متراً وعمره نصف مليون عام، وذلك خلال عملية تنقيب نفذها باحثون من جامعتي تل أبيب وبن غوريون.

وأوضحت سلطة الآثار الإسرائيلية أن الناب الذي تمّ اكتشافه في موقع يعود لعصور ما قبل التاريخ، يعدّ أكبر ناب أحفوري كامل، وقد تمّ العثور في موقع قريب من السواحل الإسرائيلية على البحر المتوسط.

وقالت سلطة الآثار إن الموقع المشار إليه يرجع إلى أواخر العصر الحجري القديم الباليوثي، أي منذ نحو 500 ألف عام، وذلك بناء على أدوات حجرية تمّ العثور عليها في المناطق المجاورة.

ووفقاً لعالم الآثار في جمعية الآثار الإسرائيلية، أومري برزيلاي فإن هذا الاكتشاف "محير للغاية، غامض للغاية" لأنه ليس جلياً ما إذا كان القدماء قد اصطادوا هذا الحيوان في هذا المكان، أو ما إذا كانوا قد نقلوا ناب الحيوان بعد مقتله إلى هذا المكان.

ويقول برزيلاي: "إذا ما كان أولئك البشر قاموا بنقل الناب ولم يقوموا باصطياده، فحينها ثمة احتمال أن ينطوي هذا الأمر على أهمية من الناحية الاجتماعية".

ويضيف العالم برزيلاي أن الوصول إلى هذه القطعة الأثرية، أي إلى هذا الناب الفريد لفيل ذي الأنياب المستقيمة، ربما يفضي إلى معرفة جانب من طبيعة العلاقات بين البشر حينها، ذلك أن اصطياد حيوان كبير بحجم هكذا فيل يحتاج إلى مشاركة عدد كبير من البشر في اصطياده وكذلك في التهامه.

المصادر الإضافية • أ ب