Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

شاهد: أكراد يتظاهرون في أربيل في العراق احتجاجاً على وفاة مهسا أميني

أكراد يتظاهرون في أربيل بالعراق احتجاجا على وفاة مهسا أميني
أكراد يتظاهرون في أربيل بالعراق احتجاجا على وفاة مهسا أميني Copyright أ ف ب
Copyright أ ف ب
بقلم:  يورونيوز مع رويترز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أشعلت وفاة أميني الغضب الكامن بسبب قضايا بينها القيود المفروضة على الحريات في إيران وقواعد الزي الصارمة المطبقة على النساء والاقتصاد الذي يترنح تحت وطأة العقوبات.

اعلان

 تجمع عشرات الأكراد العراقيين والإيرانيين في مدينة أربيل بشمال العراق يوم السبت للاحتجاج على وفاة مهسا أميني الشابة التي توفيت خلال احتجازها من قبل الشرطة الإيرانية.

ووقف المحتجون الذين حملوا لافتات عليها صور أميني خارج مكتب الأمم المتحدة في أربيل وهتفوا "الموت للديكتاتور" في إشارة إلى الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي.

وهتف آخرون "النساء، الحياة، الحرية". 

وكثير من المحتجين المشاركين أكراد إيرانيون يعيشون في المنفى الاختياري في إقليم كردستان العراقي الذي يتمتع بالحكم الذاتي.

واندلعت احتجاجات في شمال غرب إيران قبل أسبوع خلال جنازة أميني الكردية البالغة من العمر 22 عاماً والتي توفيت بعد أن أصيبت بإغماء إثر اعتقالها من قبل شرطة الآداب التي تطبق قواعد ارتداء الحجاب على النساء.

وقالت إحدى المحتجات وتدعى نامام إسماعيلي وهي كردية إيرانية من مدينة سردشت في شمال غرب إيران "قتلوا (مهسا) بسبب خصلة شعر ظهرت من حجابها. الشباب يطالب بحقوق جميع الناس لأن لكل إنسان الحق في أن يعيش بكرامة وحرية".

وأشعلت وفاة أميني الغضب الكامن بسبب قضايا من بينها القيود المفروضة على الحريات في إيران وقواعد الزي الصارمة المطبقة على النساء والاقتصاد الذي يترنح تحت وطأة العقوبات.

وقالت ميسون مجيدي وهي ممثلة ومخرجة كردية من إيران تعيش في أربيل وتشارك في الاحتجاج "لسنا ضد الدين. لسنا ضد الإسلام. نحن علمانيون ونريد الفصل بين الدين والسياسة".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: بغداد تشهد مظاهرات لإحياء ذكرى احتجاجات تشرين 2019 وسط تأهب أمني

هل تهدد الاحتجاجات الحالية مصير القادة الإيرانيين؟

شاهد: تظاهرات حاشدة في إيران تؤيد الحكومة وتدعم الحجاب