المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كيف تستعد روسيا لضم 15 بالمئة من أوكرانيا رسميا؟

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.   -   حقوق النشر  رويترز   -  

يستعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لضم نحو 15 بالمئة من الأراضي الأوكرانية رسميا بعد إجراء استفتاءات في مناطق تسيطر عليها القوات الروسية أو انفصاليون مدعومون من روسيا بشأن الانضمام إلى روسيا.

هل يمكن للغرب أن يوقف بوتين؟

لا يمكن للغرب ولا أوكرانيا منع بوتين من المطالبة بالمناطق، على الرغم من أن الولايات المتحدة وحلفاءها يقولون إنهم يرغبون في أن تتغلب أوكرانيا على روسيا في ساحة المعركة وإنهم سيساعدونها على تحقيق ذلك من خلال توفير الأسلحة، لكن دون مشاركة قوات حلف الأطلسي.

وقال البيت الأبيض إن الولايات المتحدة مستعدة لتكبيد روسيا خسائر اقتصادية إضافية بالتعاون مع حلفاء أمريكا إذا مضت موسكو قدما في ضم أجزاء من الأراضي الأوكرانية.

ومع ذلك فإنه بعد فرض عقوبات صارمة على روسيا، لم يتبق الكثير من العقوبات الاقتصادية ما لم تتمكن الولايات المتحدة من حمل الصين والهند على الموافقة على وضع حد أقصى لأسعار الطاقة الروسية بشكل ما. ومن الممكن أن يرسل الغرب أسلحة أكثر تطورا إلى أوكرانيا.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن أوكرانيا تلقت من الولايات المتحدة أنظمة دفاع جوي متطورة تعرف باسم "النظام الوطني المتقدم للصواريخ سطح-جو". كما حذر زيلينسكي مرارا من أن "الاستفتاءات الزائفة" بشأن ضم روسيا للمناطق من شأنها القضاء على أي فرصة لإجراء محادثات سلام.

ودعا ميخايلو بودولاك، أحد كبار مسؤولي إدارة زيلينسكي إلى مواجهة أي استفتاءات بزيادة في العقوبات الاقتصادية الدولية على روسيا وزيادة إمدادات الأسلحة إلى أوكرانيا، بما في ذلك نظام الصواريخ التكتيكية للجيش، وهو صاروخ موجه يبلغ مداه 300 كيلومتر.

ما هي الأراضي التي سيتم ضمها؟

تخطط روسيا لضم مناطق تمثل حوالي 15 بالمئة من أوكرانيا، والتي تسيطر عليها قواتها وكذلك مناطق لا تسيطر عليها قواتها تمثل نحو 3 بالمئة من  أوكرانيا -تشمل الخطوط الأمامية التي لا يزال جنود أوكرانيا يقاتلون فيها، مثل منطقة دونيتسك.

أين تقع؟

جزء كبير من هذه المناطق تقع في شرق أوكرانيا، وهي منطقة تعرف باسم دونباس حيث تعيش تجمعات كبيرة من السكان من أصل روسي والأوكرانيين الناطقين بالروسية.

وتتكون دونباس الآن من جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين اللتين اعترف بهما بوتين كدولتين مستقلتين قبل الغزو في 24 فبراير- شباط. ويمر خط المواجهة عبر دونيتسك. وأجريت استفتاءات في عام 2014 في المنطقتين بشأن الانفصال عن أوكرانيا.

كذلك منطقتي خيرسون وزابوريجيا التي تسيطر عليهما روسيا.

وبشكل إجمالي، ستضم روسيا ما لا يقل عن 90 ألف كيلومتر مربع من الأراضي الأوكرانية.

روسيا، التي اعترفت بحدود أوكرانيا ما بعد الاتحاد السوفيتي في مذكرة بودابست لعام 1994، ضمت شبه جزيرة القرم في عام 2014. وبإضافة الأراضي الواقعة في المناطق الأربع إلى جانب شبه جزيرة القرم، ستكون روسيا قد ضمت ما لا يقل عن خُمس الأراضي الأوكرانية.

ما هي السرعة التي يمكن أن يحدث بها الضم الرسمي؟

سريعا. بعد الاستفتاءات، يمكن لقادة المناطق المدعومين من روسيا أن يطلبوا الانضمام إلى روسيا. وقد يوافق بوتين سريعا على ذلك ويتم إقرار تشريع بهذا الشأن في موسكو على نحو السرعة أيضا.

وبعد أن سيطرت القوات الروسية في 27 فبراير- شباط 2014 على شبه جزيرة القرم تم إجراء استفتاء على الانضمام إلى روسيا في 16 مارس- آذار. وشبه جزيرة القرم تقطنها أغلبية من أصل روسي وكانت قد انتقلت إلى أوكرانيا في العهد السوفيتي.

وأعلن قادة القرم أن التصويت أيد بنسبة 97 بالمئة الانفصال عن أوكرانيا والانضمام إلى روسيا. وضمت روسيا شبه جزيرة القرم رسميا في 21 مارس- آذار، بعد أقل من شهر من غزوها.

ماذا يقول بوتين؟

يقول بوتين إن الروس والناطقين بالروسية في أوكرانيا تعرضوا للاضطهاد من كييف وإنه لن يسلمهم أبدا "للجلادين". وتنفي أوكرانيا أن تكون قد اضطهدت الناطقين بالروسية الذين ينتظر الكثير منهم المساعدة من موسكو.

وينكر رئيس الكرملين وجود هوية أوكرانية مستقلة، قائلا إنها كيان مصطنع وضعه جزئيا الثوري البلشفي فلاديمير لينين، الذي أسس حدود الجمهورية الاشتراكية السوفيتية الأوكرانية في أعقاب انهيار الإمبراطورية الروسية، وذلك بعد أن استولى الجيش الأحمر على كييف.

وفي الإحصاء السكاني الأوكراني عام 2001، عرّف 17 بالمئة من السكان أنفسهم على أنهم روس، فيما قال 78 بالمئة إنهم أوكرانيون. والأوكرانية هي اللغة الأكثر استخداما في أوكرانيا بفارق كبير تليها الروسية.

بدأ الصراع في شرق أوكرانيا في عام 2014 بعد الإطاحة بالرئيس المدعوم من روسيا فيما عرف باسم "ثورة الميدان" في أوكرانيا، وضمت روسيا شبه جزيرة القرم، وشهد الصراع القتال بين القوات المدعومة من روسيا وقوات الحكومة الأوكرانية.

viber

وقُتل نحو 14 ألفا في شرق أوكرانيا من عام 2014 حتى نهاية 2021، وفقا لمكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، بينهم 3106 مدنيين.

المصادر الإضافية • رويترز