قطر تفوز باستضافة كأس آسيا 2023 والسعودية تنافس الهند على بطولة 2027

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
ستاد الجنوب في قطر
ستاد الجنوب في قطر   -   حقوق النشر  أ ب

ستستضيف قطر كأس آسيا 2023 في كرة القدم، بعد اختيارها من قبل المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي الإثنين في كوالالمبور، بدلاً من الصين المعتذرة في أيار/مايو الماضي بسبب سياستها للحد من انتشار فيروس كورونا، حسب ما أعلن الاتحاد القاري رسمياً، فيما بقيت السعودية والهند في سباق استضافة نسخة 2027.

وقال الاتحاد القاري في بيان "أكد المكتب التنفيذي في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يوم الاثنين، اختيار الاتحاد القطري لكرة القدم من أجل استضافة كأس آسيا 2023".

وسلّم رئيس الاتحاد الآسيوي الشيخ البحريني سلمان بن إبراهيم آل خليفة شهادة استضافة قطر لكأس آسيا لرئيس الاتحاد القطري الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، لتكون المرة الثالثة تستضيف قطر النهائيات القارية بعد 1988 و2011.

وهنأ بن إبراهيم قطر قائلاً "قدرات قطر، وسجلها في استضافة الأحداث الرياضية الكبرى، واهتمامهم الدقيق بالتفاصيل، هي أمور تحظى بتقدير كبير في كافة أرجاء العالم".

وتابع "بالنظر إلى قصر الوقت للاستعداد، نحن ندرك أن العمل الشاق سيبدأ فوراً، ولكن في ظل امتلاك البنية التحتية ذات المستوى العالمي، والقدرات التنظيمية العالية، فإننا واثقون أن قطر ستنظم نسخة رائعة تتناسب مع قيمة ومكانة جوهرة بطولات قارة آسيا".

وكتب الاتحاد القطري في موقعه الرسمي على تويتر "نحتضن البطولة من جديد أهلاً بآسيا في قطر".

وكانت الصين اعتذرت في أيار/مايو الماضي عن تنظيم النسخة الثامنة عشرة بسبب سياستها للحد من انتشار جائحة كوفيد-19، فأبدت قطر وكوريا الجنوبية وإندونيسيا رغبتها في الاستضافة، فيما قرّرت أستراليا عدم المضي في ملفها مطلع أيلول/سبتمبر.

وستقام نسخة قطر المقبلة مبدئياً مطلع 2024 (كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير) نظراً لدرجات الحرارة المرتفعة صيفاً في منطقة الخليج، وذلك بعد الاتفاق على الموعد النهائي بين الاتحادين الآسيوي والقطري.

وتضمّن اجتماع الجمعية العمومية تقديم عرض مرئي لملفات الدول الثلاث، وعرضاً للجنة التقييم التابعة للاتحاد الآسيوي تضمن تقريراً مفصلاً عن الزيارات الميدانية واللقاءات التي عقدت مع مسؤولي الملفات، وذلك قبل عملية التصويت.

وكان من المقرر أن تقام البطولة في 10 مدن صينية خلال الفترة من 16 حزيران/يونيو إلى 16 تموز/يوليو 2023 بمشاركة 24 منتخبًا.

2027 بين السعودية والهند

وكشف الاتحاد القاري ان ملفات نسخة 2027 اقتصرت على الاتحادين الهندي والسعودي "حيث سيتم اتخاذ قرار تحديد الدولة المضيفة خلال اجتماع الجمعية العمومية المقبل في شهر شباط/فبراير 2023".

أضاف "بناء على هذا القرار فقد تم إغلاق ملف ترشيح الاتحاد القطري لكرة القدم من أجل استضافة كأس آسيا 2027، حيث تم اعتباره منسحباً، بعد النجاح في طلب الحصول على استضافة كأس آسيا 2023، وذلك بحسب تعليمات تقديم ملفات الترشيح".

وانسحب الاتحادان الأوزبكستاني والإيراني من الترشح في 14 كانون الأول/ديسمبر 2020 و13 تشرين الأول/أكتوبر 2022 توالياً، بحسب الاتحاد القاري.

أحداث كبرى

وسبق لقطر التي ينتظرها التحدي الأكبر الشهر المقبل مع احتضانها أول نهائيات لكأس العالم لكرة القدم في منطقة الشرق الأوسط، أن استضافت كأس آسيا عامي 1988، عندما توجت السعودية باللقب على حساب كوريا الجنوبية بركلات الترجيح، و2011 عندما توجت اليابان على حساب أستراليا بعد التمديد.

أحرزت قطر لقب 2019 من البطولة المقامة مرّة كل أربع سنوات وافتتحت عام 1956، فيما يملك منتخب اليابان الرقم القياسي بألقابها (4) أمام السعودية وإيران (3).

وتستضيف قطر 32 منتخباً في نهائيات كأس العالم بين 20 تشرين الثاني/نوفمبر و18 كانون الأول/ديسمبر على ثمانية ملاعب، سبعة منها حديثة الطراز بالاضافة إلى تجديد استاد خليفة التاريخي. وتتوقع الدولة الخليجية الغنية بالغاز استقبال أكثر من مليون زائر خلال الحدث العالمي.

كما حصلت الدوحة في كانون الأول/ديسمبر 2020 على حق تنظيم دورة الألعاب الآسيوية 2030 للمرة الثانية بعد أن استضافت نسخة 2006.

استضافت عام 1995 كأس العالم للشباب لكرة القدم، دورة الألعاب العربية في 2011، مونديال كرة اليد 2015، تبعه في العام عينه مونديال الملاكمة، بطولة العالم للسباحة 2018 وبطولة العالم لألعاب القوى 2019.

كما أن قطر مقبلة على تنظيم بطولات كبرى أخرى، أبرزها بطولة العالم للجودو 2023 وبطولة العالم للألعاب المائية 2024.