شاهد: الشرطة الهولندية تعتقل نشطاء بيئيون استهدفوا لوحة لفيرمير في لاهاي

الشرطة الهولندية أمام متحف موريتشو بعد محاولة تشويه صورة يوهانس فيرمير "الفتاة ذات القرط اللؤلؤي" في لاهاي.
الشرطة الهولندية أمام متحف موريتشو بعد محاولة تشويه صورة يوهانس فيرمير "الفتاة ذات القرط اللؤلؤي" في لاهاي. Copyright أ ف ب
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

تكثفت عمليات التخريب المشابهة في الأسابيع الأخيرة، إذ ألقى ناشطان مناخيان الأحد بطاطا مهروسة على لوحة الرسام الفرنسي كلود مونيه "الرحى" المعروضة في متحف ألماني، بعد عملية مماثلة استهدفت أخيراً إحدى لوحات سلسلة "دوار الشمس" لفنسنت فان غوخ.

اعلان

أوقفت السلطات الهولندية الخميس ثلاثة أشخاص بعد استهداف ناشطين بيئيين لوحة "الفتاة ذات القرط اللؤلؤي" التي رسمها يوهانس فيرمير، على ما أفاد متحف موريتشيس في لاهاي والشرطة.

وأوضح متحف موريتشيس في بيان تلقته وكالة فرانس برس أن شخصين اقتربا من اللوحة وألقى ثالث عليها مادة لم تتضح طبيعتها، لكنّ لم تُصب بأضرار كونها محمية بالزجاج. وأظهرت صور على وسائل التواصل الاجتماعي نشطاء يرتدون قمصان "جاست ستوب أويل".

وتكثفت عمليات التخريب المشابهة في الأسابيع الأخيرة، إذ ألقى ناشطان مناخيان الأحد بطاطا مهروسة على لوحة الرسام الفرنسي كلود مونيه "الرحى" المعروضة في متحف ألماني، بعد عملية مماثلة استهدفت أخيراً إحدى لوحات سلسلة "دوار الشمس" لفنسنت فان غوخ.

وأوضح المتحف في بيان لوكالة فرانس برس "أن شخصين ألصقا نفسيهما قرابة الساعة الثانية بعد الظهر بحلق الفتاة ذات اللؤلؤة ليوهانس فيرمير". وافاد المتحف بأن "شخصاً ألصق رأسه على اللوحة التي كانت محمية بالزجاج ، في حين ألصق الآخر يده على الحائط حيث كانت اللوحة معلقة. وألقى شخص ثالث مادة غير معروفة على اللوحة".

وأشار إلى أن خبراءه عاينوا اللوحة على الفور. "ولحسن الحظ لم تتضرر". وقال المتحف إن اللوحة ستعرض مجدداً "في أسرع وقت ممكن".

viber

وأعلنت شرطة لاهاي عبر تويتر إنها أوقفت ثلاثة أشخاص في متحف بتهمة "العنف العام ضد الممتلكات".

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: ناشطتان مناخيتان تلتصقان بإطاري لوحتين للرسام الإسباني غويا في مدريد.. والسبب درجة حرارة الأرض

طائر يُسجل رقما قياسيا عالميا بعدما سافر أكثر من 13 ألف كيلومتر دون توقف

مظاهرة مؤيدة للفلسطينيين في أمستردام احتجاجا على حضور الرئيس الإسرائيلي افتتاح متحف عن المحرقة