المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ارتفاع صادرات الجزائر من المحروقات إلى 42.6 مليار دولار بنهاية سبتمبر

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
مصفاة البترول في سكيدكة الواقعة على 350 كيلومترا شرق العاصمة الجزائر
مصفاة البترول في سكيدكة الواقعة على 350 كيلومترا شرق العاصمة الجزائر   -   حقوق النشر  Anis Belghoul/AP   -  

 نقلت وكالة الأنباء الجزائرية أعلن وزير الطاقة الجزائري محمد عرقاب يوم الأحد قوله إن صادرات الجزائر من المحروقات ارتفعت هذه السنة بنسبة 77 بالمئة على أساس سنوي. إذ بلغت مداخيل البلاد من النفط والغاز حتى شهر سبمتمبر أيلول  مبلغ 42.6 مليار دولار في الفترة من يناير كانون الثاني إلى سبتمبر أيلول 2022 وقال الوزير خلال جلسة برلمانية حول مشروع قانون المالية لسنة 2023 إنه يتوقع أن يتعدى ريع المحروقات مبلغ 50 مليار دولار بحلول نهاية السنة أي بارتفاع 45% عن العائدات المسجلة العام الماضي التي بلغت 24.1 مليار دولار على مدى الفترة نفسها.

وتوقع عرقاب زيادة في الإنتاج بنسبة 2% عن سنة 2021.   

وعن صادرات الجزائر خارج قطاع المحروقات قال وزير الطاقة إنها سجلت ارتفاعا بنسبة 40% مقارنة بالعام الفارط وقد تمثلت في توريد المواد المنجمية والبتروكيماويات.  

ولا تزال الجزائر تعتمد بشكل شبه كلي على النفط والغاز (95%) محركا لعجلتها الاقتصادية ما يجعلها رهينة لتقلبات الأسواق العالمية. 

فبعد بحبوحة عاشتها مع امتلاء الخزينة بمليارات الدولارات بفضل ارتفاع الأسعار، عرفت البلاد أزمة بين عامي 2014 و2021 بسبب تهاوي سعر البرميل. لكن رياح الظروف الدولية أتت هذه السنة بما تشتهيه سفن هذا البلد الغازي فاستفاد وإن بشكل غير مباشر من تداعيات الحرب الروسية على أوكرانيا وحاجة أوروبا تحديدا للغاز الجزائري.