مقتل خمسة أشخاص في عملية "إرهابية" في محافظة خوزستان جنوب غرب إيران (إعلام رسمي)

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة أرشيفية لقوات الأمن في محافظة خوزستان
صورة أرشيفية لقوات الأمن في محافظة خوزستان   -  حقوق النشر  AFP

قتل خمسة أشخاص على الأقل وأصيب آخرون بجروح جراء إطلاق نار من قبل "إرهابيين" كانوا على متن دراجتين ناريتين، استهدف محتجين وعناصر من قوات الأمن في محافظة خوزستان بجنوب غرب إيران، وفق ما أفاد الاعلام الرسمي الأربعاء.

ونقلت وكالة "إرنا" عن مصدر لم تسمّه، أنه "على إثر دعوة مجموعات مناهضة للثورة (الى الاحتجاج)، استغل عناصر إرهابيون مسلحون وجود عدد من الأشخاص، وبدأوا بإطلاق النار على الناس وعناصر الأمن" في سوق مدينة إيذه، ما أدى الى مقتل خمسة أشخاص وإصابة 10 آخرين بجروح.

تشهد إيران منذ 16 أيلول/سبتمبر احتجاجات على وفاة الشابة مهسا أميني (22 عاما) بعد ثلاثة أيام من توقيفها من شرطة الأخلاق لعدم التزامها القواعد الصارمة للباس في الجمهورية الإسلامية. 

وقضى العشرات، بينهم عناصر من قوات الأمن، على هامش الاحتجاجات التي تخللها رفع شعارات مناهضة للسلطات واعتبر مسؤولون جزءا كبيرا منها "أعمال شغب".

وأفادت "إرنا" الأربعاء أن ثلاثة من "المدافعين عن الأمن" قتلوا في مدن مختلفة خلال يوم الثلاثاء الذي شهد تحرّكات في مدن إيرانية عدة إحياء لذكرى قتلى سقطوا خلال احتجاجات دامية شهدتها البلاد في تشرين الثاني/نوفمبر 2019 على خلفية قرار حكومي مفاجئ برفع أسعار الوقود.

ومنذ بدء الاحتجاجات قبل شهرين، أفادت وسائل إعلام رسمية إيرانية عن مقتل أكثر من 30 عنصرا من قوات الأمن في حوادث مرتبطة بـ"أعمال الشغب". إلى ذلك، قتل ستة عناصر على الأقل من الحرس الثوري في أحداث دامية شهدتها مدينة زاهدان، مركز محافظة سيستان بلوشستان (جنوب شرق) في 30 أيلول/سبتمبر.