جنوب افريقيا: القبض على اسرائيلي مطلوب من الانتربول بشبهة ارتكاب أعمال إجرامية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مدخل المقر الرئيس لمقر الانتربول في مدينة ليون، وسط فرنسا.
مدخل المقر الرئيس لمقر الانتربول في مدينة ليون، وسط فرنسا.   -  حقوق النشر  AP Photo

أوقفت شرطة جنوب افريقيا الخميس اسرائيليا يشتبه في انتمائه لعصابة مافيا ومطلوبا بتهمة الشروع في القتل، بحسب ما ذكرت في بيان، بدون أن تكشف عن هويته.

ويرتبط هذا الرجل البالغ 46 عامًا بمنظمة للجريمة المنظمة تدعى أبرجيل التي سميت تيمناً بالأخوين مئير وإسحاق أبرجيل اللذين تم تسليمهما قبل أكثر من عشر سنوات إلى الولايات المتحدة، وأصدر الإنتربول بحقه إشعاراً أحمر منذ عام 2015، بحسب الشرطة.

"أكثر المطلوبين في إسرائيل"

وقال متحدث باسم الشرطة الاسرائيلية إن هذه الاعتقالات تاتي "في اطار عملية على المستوى الدولي تجريها أجهزة استخبارات الشرطة الاسرائيلية".

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن المشتبه به الرئيسي، يانيف بن سيمون، هو اليد اليمنى السابقة لإسحاق أبرجيل.

وأوقف "أكثر المطلوبين في إسرائيل"، بحسب شرطة جنوب أفريقيا، فجراً مع سبعة مشتبه بهم آخرين في منزل بحي بريانستون الراقي الواقع شمال جوهانسبرغ.

مخدرات وابتزاز وأنشطة إجرامية أخرى

وتم تداول صور ومقاطع فيديو للاعتقال، نشرتها الشرطة بشكل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي، تظهر رجالًا ممتلئين يرتدون سراويل قصيرة أو ثياب النوم وهم يجلسون على الأرض ويخفون وجوههم أو يستلقون على بطونهم وأيديهم مقيدة بأصفاد بلاستيكية.

واستنادا إلى معلومات من نظيرتها الإسرائيلية، قالت شرطة جنوب إفريقيا إن المشتبه به الرئيسي ينتمي إلى "عصابة معروفة تنشط في تهريب المخدرات والابتزاز وأنشطة إجرامية أخرى".

في عامي 2003 و 2004، "من المحتمل أنه زرع قنبلة تحت سيارة رجل في إسرائيل" ثم على سطح سيارة الشخص نفسه، مما تسبب في إصابة ثمانية اشخاص بجروح خطيرة.

صادرت الشرطة الخميس 19 قطعة سلاح ناري من بينها بندقيتان هجوميتان من طراز AK47 وسبعة مسدسات و 40 ألف دولار وثلاث دراجات نارية مسروقة، وفقاً لمتحدثة باسم الشرطة.

كما عثرت، بحسب المتحدثة، على ثلاثة كيلوغرامات من المخدرات من المحتمل أن تكون كوكايين أو ميثامفيتامين، بالاضافة إلى جهاز تشويش وأربع مسيرات مزودة بكاميرات وسترتين واقيتين من الرصاص وجهازين لعد الأوراق النقدية وميزان دقيق للمخدرات.

المصادر الإضافية • أ ف ب