شاهد: المؤمنون يواصلون تدفقهم لإلقاء نظرة الوداع على جثمان البابا الفخري بنديكتوس السادس عشر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
جثمان البابا الفخري بنديكتوس السادس عشر
جثمان البابا الفخري بنديكتوس السادس عشر   -   حقوق النشر  Alessandra Tarantino

منذ يوم الاثنين، قام أكثر من 160 ألف مسيحي بزيارة لتكريم البابا الفخري بنديكتوس السادس عشر، الذي وافته المنية في الـ 31 ديسمبر-كانون الأول عن عمر ناهز 95 عامًا.

وعند الساعة السابعة مساء من اليوم الثالث، تتوالي زيارات المؤمنين لإلقاء نظرة وداع على الجثمان المسجّى للبابا الراحل حيث تشهد القاعة المفتوحة، التي تضم جثمان الحبر الأعظم الراحل طوابير طويلة من الزوار.

وسيُنظم حفل تأبين للبابا الفخري بنديكتوس السادس عشر صباح الخميس عند الساعة التاسعة والنصف. وسيشرف على التأبين البابا فرنسيس، بينما سيرأسها  عميد الكرادلة جيوفان باتيستا ري.

وتحدث البابا فرنسيس عن مآثر سلفه بنديكتوس السادس عشر خلال لقاء بالمؤمنين في قاعة بولس السادس، مما جعل المؤمنين الحاضرين يرددون اسم البابا الراحل راتنغر ويهتفون به لدقائق طويلة. وقال البابا فرنسيس: "أود أن ننضم إلى أولئك القريبين الذين يكرمون بنديكتوس السادس عشر ويفكرون به، لقد كان معلمًا رائعًا للتعليم المسيحي".

ويُتوقع أن يشهد محيط ساحة القديس بطرس توافدا شعبيا كبيرا ابتداء من منتصف الليل. وقد قال مسؤول في شرطة الولاية في الفاتيكان: "نحن مستعدون لهذا الحدث التعبدي العظيم".

وتتوقع السلطات في إيطاليا وحظيرة الفاتيكان مشاركة 65 ألف شخص في تأبين البابا الراحل بنديكتوس السادس عشر في ساحة القديس بطرس، وسيتبع آلاف آخرين الجنازة من الشوارع المحيطة. وسيشارك كبار الموظفين في إيطاليا وألمانيا في التأبين، بما في ذلك الرئيسان ماتاريلا وشتاينماير، بالإضافة إلى رئيسي الحكومتين ميلوني وشولتز.