لافروف يشبه نهج الغرب تجاه روسيا بخطة هتلر "الحل النهائي" لإبادة اليهود

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
 وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف خلال مؤتمره الصحافي السنوي. الأربعاء 18 يناير /كانون الثاني 2023. موسكو روسيا
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف خلال مؤتمره الصحافي السنوي. الأربعاء 18 يناير /كانون الثاني 2023. موسكو روسيا   -   حقوق النشر  Alexander Zemlianichenko/

شبّه وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الأربعاء، السياسات الغربية تجاه روسيا بخطة "الحل النهائي" للزعيم النازي أدولف هتلر للإبادة الجماعية لليهود.

وكانت تصريحات سابقة لوزير الخارجية الروسي حول هتلر واليهود قد دفعت بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى تقديم اعتذار علني نيابة عنه العام الماضي.

وجاءت التصريحات الجديدة للافروف خلال مؤتمره الصحافي السنوي، وقد قال، الأربعاء: "تماما على غرار نابليون الذي حشد عمليا كل أوروبا ضد الإمبراطورية الروسية، وتماما على غرار هتلر الذي حشد واستولى... على غالبية البلدان الأوروبية ووضعها في مواجهة الاتحاد السوفياتي، تشكّل الولايات المتحدة الآن تحالفا".

وقال لافروف إن البلدان الغربية "تشن بالوكالة من خلال أوكرانيا حربا ضد بلدنا". وتابع "المهمة هي نفسها: الحل النهائي للمسألة الروسية. تماما على غرار هتلر الذي أراد ان يحل نهائيا مسألة اليهود".

وهذه ليست المرة الأولى التي يتطرّق فيها لافروف إلى هتلر واليهود في تصريحاته حول الغرب، وسبق أن وُجّهت له اتّهامات بمعاداة السامية. في أيار/مايو من العام الماضي قدّم بوتين اعتذارا لإسرائيل بعد تصريحات للافروف قال فيها إن هتلر كان "دمه يهوديا".

والأربعاء شدّد لافروف على أن روسيا لم تتلقَّ من الغرب أي "مقترحات جدية" بشان حل النزاع في أوكرانيا. وقال وزير الخارجية الروسي "نحن مستعدون للرد على أي مقترحات جدية"، مضيفا "لكننا لم نتلقَّ بعد أيا منها".

ودافع لافروف عن الأهداف التي يسعى الكرملين إلى تحقيقها في هجومه المستمر منذ 11 شهرا على أوكرانيا. وقال "ليست الأهداف مختلقة ولم تأت من عدم، إنها أهداف تحدّدها المصالح الأمنية الأساسية والمشروعة لروسيا الاتحادية".

يقول معارضون للكرملين إن أهدافه العسكرية في أوكرانيا غير واضحة، وتبدّلت منذ أن فشلت موسكو في السيطرة على كييف في بدايات الهجوم. وأعلن بوتين في 24 شباط/فبراير بدء هجوم القوات الروسية على أوكرانيا.