ترسيم أول قسيسة فلسطينية بالأراضي المقدسة والخامسة في الشرق الأوسط

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
حضر حفل الرسامة في البلدة القديمة بالقدس مئات من المهنئين والمؤمنين
حضر حفل الرسامة في البلدة القديمة بالقدس مئات من المهنئين والمؤمنين   -   حقوق النشر  صفحة الكنيسة الإنجيلية اللوثرية على تويتر

أصبحت سالي عازر، وهي فلسطينية من القدس، أول امرأة تُرسّم قسيسة في الكنيسة الإنجيلية اللوثرية بالأردن والأراضي المقدسة.

وحضر حفل الرسامة في البلدة القديمة بالقدس مئات من المهنئين والمؤمنين.

وبصفتها قسيسة، ستضطلع سالي بواجبات مختلفة بما في ذلك قيادة القداسات ودراسات الكتاب المقدس في القدس وبيت ساحور، في الضفة الغربية المحتلة، للمجموعات الناطقة باللغة الإنجليزية.

ويشكل المسيحيون أقلية في الأراضي الفلسطينية وإسرائيل والأردن. وينتمي معظم المسيحيين هناك إلى كنيسة الروم الأرثوذكس والكنيسة الكاثوليكية اللاتينية، واللتين لا تسمحان إجمالًا بكهانة النساء.

صفحة الكنيسة الإنجيلية اللوثرية على تويتر
ستضطلع سالي بواجبات مختلفة في منصبها الجديدصفحة الكنيسة الإنجيلية اللوثرية على تويتر

لكن رسامة النساء بدأت تتزايد في عدد من الكنائس البروتستانتية في العقود القليلة الماضية. وهذه الكنائس لديها تجمعات محلية صغيرة وتدير مدارس ومستشفيات في الأرض المقدسة.

وفي الشرق الأوسط، منحت كنائس في لبنان وسوريا بالفعل للنساء مناصب كنسية، بينما من المعروف أن امرأة فلسطينية واحدة على الأقل تخدم في الولايات المتحدة.

المصادر الإضافية • أ ب