مجلس الشيوخ الفرنسي يصادق على نص التسوية لإصلاح نظام التقاعد

مجلس الشيوخ الفرنسي
مجلس الشيوخ الفرنسي Copyright LUDOVIC MARIN/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

سيحال نص التعديل الخميس إلى تصويت مجلس الشيوخ حيث ستوافق عليه على الأرجح الغالبية المؤلفة من اليمين والوسط، ثم على الجمعية الوطنية حيث لا يملك الفريق الرئاسي الأغلبية المطلقة.

اعلان

صادق مجلس الشيوخ الفرنسي ذو الأغلبية اليمينية صباح الخميس على نص التسوية لإصلاح نظام التقاعد الذي يرفع سن التقاعد من 62 إلى 64 عامًا، قبل طرح النص على الجمعية الوطنية في مرحلة أخيرة.

وانتهت الجلسة، التي استمرت ساعة و45 دقيقة، بتبني النص بـ193 صوتًا مقابل 114 صوتًا. وصوّت أغلبية الأعضاء اليمينيين والوسطيين تأييدًا للإصلاح.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أعلن الأربعاء أنه "يرغب في الذهاب إلى تصويت" في الجمعية الوطنية على مشروعه لتعديل نظام التقاعد الذي يثير موجة من الاحتجاجات في فرنسا، وذلك بعد يوم ثامن من التظاهرات والإضرابات في البلاد.

وقالت الرئاسة الفرنسية لوكالة فرانس برس مساء الأربعاء بعد اجتماع بين ماكرون ورئيسة الحكومة الفرنسية إليزابيت بورن ووزراء: إن الرئيس "يرغب بالذهاب الى التصويت" في الجمعية الوطنية الخميس.

وأضافت مصادر قريبة من الرئيس: "علينا أن نقوم بتعبئة بين البرلمانيين في روح من المسؤولية، والمشاورات ستتواصل غداً"، في وقت لم يعرف بعد ما إذا كانت هناك غالبية برلمانية تؤيد التعديل ومن شأنها أن تحسم التصويت في الجمعية الوطنية.

وذكرت مصادر متطابقة في الفريق الرئاسي أن الرئيس لم يقرّر بعد تبني التعديل بموجب البند 49.3 من الدستور الذي يتيح إقرار نص من دون تصويت.

وتوصل نواب وأعضاء في مجلس الشيوخ الأربعاء الى صيغة مشتركة للمشروع المثير للجدل والذي يرفع سن التقاعد من 62 عاماً حالياً إلى 64 عاماً.

وسيحال هذا النص الخميس إلى تصويت مجلس الشيوخ حيث ستوافق عليه على الأرجح الغالبية المؤلفة من اليمين والوسط، ثم على الجمعية الوطنية حيث لا يملك الفريق الرئاسي الأغلبية المطلقة.

وتواصل الإضراب في قطاعات عدة في فرنسا الأربعاء، أبرزها النقل وجمع النفايات، بينما شهدت مناطق عدة تظاهرات احتجاجية على المشروع.

ومنذ 19 كانون الثاني/ يناير، تظاهر ملايين الفرنسيين ثماني مرات للتعبير عن رفضهم لهذا الإصلاح.

وفرنسا من الدول الأوروبية التي تعتمد أدنى سن للتقاعد ولو أن أنظمة التقاعد غير متشابهة ولا يمكن مقارنتها تماماً.

المصادر الإضافية • ا ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: إخلاء مبنى مجلس الشيوخ الأمريكي وسط تقارير عن سماع إطلاق نار

شاهد: أول زيارة دولة لأمير قطر إلى فرنسا.. استثمارات بـ10 مليارات يورو وغزة في قلب المحادثات

اعتقال معلّم في فرنسا بتهمة ترجمة أناشيد دينية وتسليمها لعناصر من داعش