بايدن في اتصال مع نتنياهو: ندعم جهود التسوية بشأن التعديل المقترح للنظام القضائي

لقاء سابق بين نتنياهو وبايدن عام 2016
لقاء سابق بين نتنياهو وبايدن عام 2016 Copyright Michel Euler/Copyright 2023 The AP.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

تشهد إسرائيل منذ 11 أسبوعًا احتجاجات على مشروع تعديل النظام القضائي.

اعلان

أعرب الرئيس الأميركي جو بايدن خلال مكالمة الأحد مع رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو عن دعمه إيجاد "تسوية" على صعيد التعديل المثير للجدل للنظام القضائي الإسرائيلي، حسبما أعلن البيت الأبيض.

وفي أول تصريح له بشأن هذه القضية، قال بايدن إن الإصلاحات يجب أن تحترم ما أسماه "القيم الديمقراطية الأساسية".

وتشهد إسرائيل منذ 11 أسبوعًا احتجاجات على مشروع تعديل النظام القضائي.

ويثير المشروع احتجاجات وتظاهرات يشارك فيها الآلاف منذ أكثر من شهرين، إذ يرى معارضوه أنه يرمي إلى تقويض السلطة القضائية لصالح السلطة السياسية، محذّرين من أنه يشكّل تهديدًا للنظام الديمقراطي.

ويعتبر معارضو التعديل أنه يمنح السياسيين مزيدًا من السلطة على حساب القضاء، وأنه يهدف إلى حماية رئيس الوزراء الذي يواجه محاكمة بتهم تتعلق بالفساد، وهو ما ينفيه نتانياهو.

مبديًا خشيته من أن يعمّق المشروع الانقسام في المجتمع الإسرائيلي، عرض الرئيس إسحاق هرتسوغ مقترح تسوية الأربعاء، سارعت الحكومة لرفضه.

"علامة فارقة"

وجاء في بيان البيت الأبيض أن بايدن أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بأن القيم الديمقراطية هي "علامة فارقة" في العلاقات الأميركية-الإسرائيلية.

وأوضح بيان البيت الأبيض أن "الرئيس عرض دعم الجهود الراهنة لإيجاد تسوية بشأن التعديل المقترح للنظام القضائي يتوافق مع تلك المبادئ الأساسية".

وقال بايدن لرئيس الوزراء الإسرائيلي إن "المجتمعات الديمقراطية تزداد قوة بالضوابط والتوازنات الحقيقية، وإن السعي إلى تغييرات جذرية يجب أن يحظى بأوسع تأييد شعبي ممكن".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"البلد يحترق وسارة تقص شعرها".. متظاهرون يحاصرون زوجة نتنياهو داخل صالون حلاقة في تل أبيب

شاهد | الشرطة الإسرائيلية تفرق في تل أبيب مظاهرة ضدّ هجمات المستوطنين على الضفة الغربية

الأمم المتحدة تدعو تل أبيب إلى تعليق مشروع الإصلاح القضائي