Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

الاقتصاد الفرنسي ينجو من الركود مسجّلاً نمواً فصلياً تجاوز التوقعات بنسبة 0,5 %

الكشف عن الشعلة الأولمبية في باريس
الكشف عن الشعلة الأولمبية في باريس Copyright Christophe Ena/AP
Copyright Christophe Ena/AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

عاد الاقتصاد الفرنسي إلى المنطقة الخضراء بأسرع من المتوقع، بعد أن سجل الناتج المحلي الإجمالي في البلاد نمواً بنسبة 0.5 % في الربع الثاني من العام.

اعلان

سجل الاقتصاد الفرنسي نمواً نسبته 0,5 % في الربع الثاني من السنة الحالية متجاوزاً التوقعات ومدفوعاً بالصادرات في حين تراجع استهلاك الأسر، بحسب ما أفاد المعهد الوطني للاحصاءات والدراسات الاقتصادية.

وأتى هذا التقدير الأول للمعهد أعلى من توقعات النمو المقدرة ب0,1 % للفترة بين نيسان/أبريل وحزيران/يونيو وبعد 0,1 % مسجلة في الربع الأول من 2023.

ويستند هذا التحسن على أداء ثابت للصادرات ولا سيما معدات النقل فيما ارتفاع الواردات أقل قوة. وساهمت التجارة الخارجية بشكل إيجابي في النمو الفصلي.

واستفاد النمو كذلك من دينامية الصناعات وقطاع الخدمات التجارية وإنتاج الطاقة المدعوم بإعادة فتح المحطات النووية.

في المقابل انخفض استهلاك الأسر بنسبة 0,4 % في الربع الثاني مع تراجع ملحوظ بلغ 2,7 % على صعيد استهلاك المواد الغذائية للربع السادس على التوالي متأثرا بتضخم يزيد عن 10 %.

وفي منشور منفصل، أشار المعهد إلى ارتفاع ملحوظ بلغ 2,5 % في استهلاك المواد الغذائية خلال شهر حزيران/يونيو.

وخفض المعهد نسبة النمو في الربع الأخير من 2022 ب0,1 نقطة، إلى 0,1 % من دون أن يؤثر ذلك على ارتفاع إجمالي الناتج المحلي بنسبة 2,5 % المسجلة العام الماضي برمته.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ستاندرد أند بورز: اقتصاد منطقة اليورو يسجل مزيدا من التراجع في آب/أغسطس

شاهد: شواطئ أوديسا الأوكرانية خالية بعد الهجمات الروسية والفيضانات

بريطانيا تخطط لإيواء مهاجرين في خيم.. ما السبب؟