Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

بعد اغتيال مرشح.. رئيس بلدية مدينة إكوادورية ينجو من القتل عشية الانتخابات

ارتفعت نسبة الجريمة في الإكوادور بشكل كبير في السنوات الأخيرة
ارتفعت نسبة الجريمة في الإكوادور بشكل كبير في السنوات الأخيرة Copyright Martin Mejia/AP
Copyright Martin Mejia/AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلن رئيس بلدية مدينة في الإكوادور السبت أنه تعرّض لمحاولة اغتيال عشية الانتخابات العامّة في البلد.

اعلان

وقال رئيس بلدية لا ليبرتاد الساحلية فرانسيسكو تاماريز إنّه نجا دون أن يتعرّض لأذى من هجوم أطلق خلاله مسلّحون 30 رصاصة مرة على المركبة التي كانت تقلّه مساء الجمعة.

وكتب تاماريز على منصّة إكس "حاولوا قتلي"، مشيراً إلى أنّ أكثر من ثمانية أشخاص رأوا عملية إطلاق النار.

وتشهد الإكوادور انتخابات رئاسية الأحد بعد حملة انتخابية شهدت اغتيال مرشّح بارز وكثرت فيها التعهدّات بمعالجة الفوضى التي اجتاحت البلد.

وأصبحت الدولة الصغيرة الواقعة في أمريكا اللاتينية مسرحاً لتهريب المخدرات وعنف العصابات.

وارتفع معدّل جرائم القتل في الإكوادور إلى ما يزيد عن المعدّل المسجّل في المكسيك وكولومبيا، وسلّط اغتيال العديد من السياسيين في الفترة التي سبقت الانتخابات الضوء على التحديات التي تواجه قادة البلاد.

وأبرز السياسيين الذين قُتلوا خلال الحملة الانتخابية كان المرشّح الرئاسي فرناندو بيابيسينسيو الذي اغتيل برصاص مجموعة كولومبية في وضح النهار بينما كان يغادر تجمّعاً سياسياً قبل أيام من الانتخابات.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: الإكوادور تنقل "فيتو" زعيم أكبر عصابة إلى سجن مشدد بعد تهديده مرشحا رئاسيا تم اغتياله

فيديو: ضبط أسلحة في أحد سجون الإكوادور شهد أعمال شغب مميتة

الإكوادور تعلن حالة الطوارئ في كل سجونها بعد مقتل 31 سجينا في أعمال عنف