Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

ست دول بينها السعودية والإمارات ومصر تلتحق بمجموعة بريكس التي تمثل ربع الاقتصاد العالمي

من قمة بريكس في جوهانسبورغ - جنوب إفريقيا
من قمة بريكس في جوهانسبورغ - جنوب إفريقيا Copyright Gianluigi Guercia/AFP
Copyright Gianluigi Guercia/AFP
بقلم:  Euronews
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

انضمت ست دول جديدة إلى مجموعة بريكس المؤلفة من البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا، على ما أعلن رئيس جنوب إفريقيا سيريل بامابوزا الخميس خلال قمة للمجموعة في جوهانسبورغ.

اعلان

انضمت ست دول جديدة إلى مجموعة بريكس المؤلفة من البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا، على ما أعلن رئيس جنوب إفريقيا سيريل بامابوزا الخميس خلال قمة للمجموعة في جوهانسبورغ.

وتلتحق كل من إيران والسعودية والإمارات العربية المتحدة ومصر والأرجنتين وإثيوبيا اعتباراً من الأول من كانون الثاني/يناير 2024 بمجموعة الدول الناشئة الساعية إلى تعزيز نفوذها في العالم.

تمثّل بلدان "بريكس" 23 % من الناتج المحلي الإجمالي العالمي وأكثر من ثلث سكان العالم، لكن المجموعة غير متجانسة: فالدول الخمس، الموزّعة في أربع قارات، لديها أداء اقتصادي متباين من حيث النمو.

وقال رامابوزا أمام القمة "لقد قررنا دعوة جمهورية الأرجنتين، وجمهورية مصر العربية، وجمهورية إثيوبيا الديمقراطية الاتحادية، وجمهورية إيران الإسلامية، والمملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، لتصبح أعضاء كاملي العضوية في مجموعة بريكس". 

وأضاف أن العضوية "ستدخل حيز التنفيذ اعتباراً من الأول من كانون الثاني/يناير 2024".

وهيمنت الدعوات الرامية إلى توسيع مجموعة بريكس على جدول أعمال قمتها التي استمرت ثلاثة أيام وكشفت عن الانقسامات بين الكتلة بشأن وتيرة ومعايير قبول أعضاء جدد.

لكن رامابوزا قال إن المجموعة التي تتخذ قراراتها بالإجماع، اتفقت على "المبادئ التوجيهية لعملية توسيع بريكس ومعاييرها وإجراءاتها".

تقدم ما يقرب من عشرين دولة بطلب رسمي للانضمام إلى المجموعة التي تمثل ربع الاقتصاد العالمي وأكثر من ثلاثة مليارات نسمة. ويشارك نحو 50 رئيس دولة وحكومة آخرين في القمة التي تختتم الخميس.

ردود فعل

رحب مسؤول إيراني كبير الخميس بانضمام إيران إلى مجموعة بريكس للدول الناشئة ووصفه بأنه "نجاح استراتيجي" لسياستها الخارجية.

وكتب محمد جمشيدي، المستشار السياسي للرئيس إبراهيم رئيسي، على منصة إكس "إن العضوية الدائمة في مجموعة الاقتصادات الناشئة العالمية هي حدث تاريخي ونجاح استراتيجي للسياسة الخارجية للجمهورية الإسلامية".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ماذا يعني انضمام السعودية والإمارات ومصر إلى مجموعة بريكس بالنسبة للشرق الأوسط؟

رئيسة وزراء إيطاليا تشعر"بالقوة" عند اصطحاب ابنتها الصغيرة معها في الرحلات الرسمية

بوتين اختار عدم حضور قمة بريكس لعدم "تعريضها للخطر"