Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

شاهد: نتنياهو يتعهد بتفكيك حماس في أول اجتماع طارئ للحكومة

اجتماع لحكومة الطوارئ الإسرائيلية
اجتماع لحكومة الطوارئ الإسرائيلية Copyright يورونيوز
Copyright يورونيوز
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

كردّ انتقامي، شنّ الجيش الإسرائيلي عمليات قصف عنيفة على قطاع غزة، ما أسفر عن تشريد ومقتل وإصابة آلاف المدنيين الفلسطينيين.

اعلان

أوضح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن حكومته تعمل دون هوادة وفي إطار جبهة موحدة، مشيرا إلى أن هذا الأمر يحمل رسالة واضحة وصريحة إلى الإسرائيليين والعدو والعالم. ودعا نتنياهو للوقوف دقيقة صمت تكريما لأرواح الإسرائيلين، الذين قضوا في الهجوم المباغت الذي شنته حماس على قرى إسرائيلية السبت الماضي.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في بداية الاجتماع الأول لحكومة الطوارئ في تل أبيب: "اعتقدت حركة حماس أننا سننهار، وسوف نقوم بتفكيكها". وأضاف: "كان هذا أول اجتماع لحكومة الطوارئ الوطنية، التي انضم إليها خمسة وزراء آخرين".

"لقد رأيت مقاتلينا الرائعين في الجبهة. إنهم يعرفون أن الأمة بأكملها تقف خلفهم ويدركون حجم المهمة، وعلى استعداد للتحرك في أي لحظة، للقضاء على وحش الدماء الذي ارتفع إلى مستوى أعلى"، أضاف نتنياهو.

وكردّ انتقامي، شنّ الجيش الإسرائيلي عمليات قصف عنيفة على قطاع غزة، ما أسفر عن تشريد ومقتل وإصابة آلاف المدنيين الفلسطينيين.

وتواصل إسرائيل استعداداتها لاجتياح بري وشيك للقطاع بعد أكثر من أسبوع على هجوم حماس غير المسبوق على أراضيها، فيما أعلنت الأمم المتحدة نزوح مليون فلسطيني عن منازلهم في القطاع المحاصر.

وتردّ إسرائيل على الهجوم الذي نفذته في السابع من تشرين الأول/أكتوبر حركة حماس انطلاقا من قطاع غزة، بقصف مكثف لهذه المنطقة، بينما تواصل حماس إطلاق الصواريخ باتجاه الأراضي الإسرائيلية.

واستحالت أحياء كاملة في مدينة غزة إلى أنقاض، وتكتظ المستشفيات بآلاف الجرحى في القطاع، فيما قدّرت الأمم المتحدة أن مليون فلسطيني نزحوا عن منازلهم خلال الأسبوع الأول من التصعيد.

وقضى أكثر من 1300 شخص معظمهم من المدنيين وبينهم أطفال في إسرائيل منذ بدء العملية التي شكّلت صدمة للإسرائيليين ووصفتها حماس بأنها "ضربة استراتيجية".

وأكد الجيش الإسرائيلي الأحد أن حماس احتجزت 126 رهينة، وكان قد أعلن السبت العثور على جثث بعض الأسرى خلال عمليات توغل محدودة في غزة. وذكرت حماس أن 22 من الأسرى قتلوا جراء القصف الإسرائيلي.

وقتل أكثر من 2300 شخص بينهم أكثر من 700 طفل في قطاع غزة وجرح أكثر من 9000، وفق وزارة الصحة التابعة لحماس.

وحشدت إسرائيل قواتها خارج القطاع الخاضع لحصار مطبق والذي يبلغ عدد سكانه 2,4 مليون نسمة، استعدادا لما قال الجيش إنه هجوم بري وجوي وبحري يتضمن "عملية برية كبيرة".

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: آلاف الأجانب في انتظار إجلائهم من إسرائيل مع استمرار الحرب في قطاع غزة

"المسيّرة يافا".. كيف نجح الحوثيون في الوصول إلى تل أبيب ولماذا فشلت الدفاعات الجوية بإسقاطها

غالانت يصدر أمر استدعاء للخدمة العسكرية لـ1000 من اليهود الحريديم.. خطوة قد تهز حكومة نتنياهو