Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

فيديو: إسرائيل تنشر مقاطع فيديو لـ"أسلحة حماس" التي ادعى الجيش أنه عثر عليها في مستشفى الشفاء

المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي جوناثان كونريكوس متحدثا أمام كاميرا من داخل مستشفى الشفاء في غزة
المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي جوناثان كونريكوس متحدثا أمام كاميرا من داخل مستشفى الشفاء في غزة Copyright Source: Israeli Army
Copyright Source: Israeli Army
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بعد اقتحامه مستشفى الشفاء في مدينة غزة، نشر الجيش الإسرائيلي مقاطع فيديو لأسلحة يقول إن حماس كانت خبأتها هناك. لكن وزارة الصحة الفلسطينية نفت صحة تلك المزاعم.

اعلان

أعلن الجيش الإسرائيلي الأربعاء أنه عثر على "ذخائر وأسلحة ومعدات عسكرية" تعود إلى حركة حماس في مستشفى الشفاء في قطاع غزة حيث تدخل عسكريا في وقت سابق. وصرح المتحدث باسم الجيش دانيال هغاري "لدينا الدليل على أن المستشفى كان يستخدم لأغراض عسكرية وإرهابية بما يتنافى والقوانين الدولية".

ونشر الجيش الإسرائيلي مقاطع فيديو من داخل مجمع الشفاء يظهر فيه متحدث باسم الجيش، جوناثان كونريكوس، ومعه مجموعة من الجنود، ويمشي داخل غرف المستشفى، شارحًا للكاميرا عن الأسلحة والمعدات التي يدّعي الجيش الإسرائيلي أنه وجدها بعد اقتحامه مجمع الشفاء.

الفلسطينيون ينفون الادعاءات الإسرائيلية

لكن وكالة أنباء أسوشييتد برس التي نشرت مقاطع الفيديو هذه، أكدت أنها لم تستطع التحقق بشكل مستقل من صحة هذه المقاطع.

في الوقت نفسه، أكدت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة أن الجيش الإسرائيلي "لم يعثر على أي عتاد أو سلاح" في مستشفى الشفاء في غزة الذي اقتحمه الأربعاء، موضحة أنها "لا تسمح بالأساس" بوجود أسلحة في المستشفيات التابعة لها.

نفذ الجيش الإسرائيلي الأربعاء "عملية محددة الهدف" في أكبر مستشفى في قطاع غزة. وتقول الأمم المتحدة إنه يؤوي نحو 2300 شخص بينهم مرضى ومعالجون ونازحون.

وفي بيان منفصل، أوضح الجيش ما عثر عليه: "في أحد أقسام المستشفى، عثرت القوات على غرفة تحوي معدات تكنولوجية، إضافة إلى معدات عسكرية وقتالية تستخدمها منظمة حماس الإرهابية". وأضاف البيان "في قسم آخر من المستشفى، عثر الجنود على مركز قيادة عملاني ومعدات تكنولوجية تعود إلى حماس".

وأوضح الجيش أن أحد الأقسام المشار إليها هو قسم تصوير الرنين المغناطيسي (آر ام آي). ونشر الجيش صورا قال إنها تظهر أسلحة وقنابل يدوية ومعدات أخرى عثر عليها داخل مجمع الشفاء. ولم تتمكن أيضا وكالة فرانس برس من التحقق من هذه المعلومات بشكل مستقل.

وتابع الجيش "حين دخل الجنود المجمع الاستشفائي، واجهوا عددا من الإرهابيين وقتلوهم". وقال المتحدث دانيال هغاري إنه تم إجلاء مدنيين من المستشفى، ولكن "لا يزال هناك أناس كثيرون داخله". وأشار إلى العثور أيضا على "بزات (عسكرية) لحماس".

وأضاف أن "مئتي إرهابي من حماس شاركوا في مجزرة السابع من تشرين الأول/اكتوبر لجأوا (إلى المستشفى). سنواصل عمليات البحث داخل المستشفى". وأثارت عملية الجيش الإسرائيلي داخل المجمع الاستشفائي الكبير ردود فعل دولية عديدة طالبت بوجوب حماية المدنيين.

المصادر الإضافية • أ ف ب / أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

12 رئيسا في وكالات أممية يرفضون المشاركة في مقترحات أحادية الجانب لإقامة "مناطق آمنة" في غزة

أزمة مياه خانقة تعصف بقطاع غزة.. فلسطينيون يقفون في طوابير طويلة أملا في الحصول على قطرة ماء

حرب غزة: إسرائيل تقصف وسط وجنوب القطاع واليونيسف تتحدث عن90% من السكان أجبروا على النزوح