شاهد: نتنياهو يصطحب ماسك في جولة داخل كيبوتس كفار عزة الذي هاجمته حركة "حماس"

نتنياهو في جولة مع إيلون ماسك الذي وصل القدس
نتنياهو في جولة مع إيلون ماسك الذي وصل القدس Copyright (Amos Ben Gershom/GPO)
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

يجري الملياردير ومالك منصة إكس إيلون ماسك محادثات في القدس الإثنين مع الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتسوغ حول مكافحة "معاداة السامية" عبر الإنترنت، حسب ما أعلنت الرئاسة.

اعلان

خلال اللقاء المقرر بعد الظهر والذي يحضره "ممثلون عن عائلات رهائن تحتجزهم حماس"، سيشدد الرئيس الإسرائيلي على "الحاجة إلى العمل لمكافحة "معاداة السامية" المتزايدة عبر الإنترنت"، وفق ما ذكر مكتبه في بيان.

واستضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الملياردير الأمريكي المثير للجدل في جولة في كيبوتز إسرائيلي تعرض للهجوم من قبل حماس في 7 أكتوبر/ تشرين الأول.

تأتي زيارة ماسك للقدس الإثنين في اليوم الأخير للهدنة القابلة للتجديد بين إسرائيل وحماس والتي أتاحت إطلاق رهائن محتجزين في غزة وأسرى فلسطينيين معتقلين في إسرائيل.

وتحدثت منظمات يهودية عن زيادة في الأعمال المعادية للسامية في عدد من البلدان منذ بداية الحرب بين إسرائيل وحماس.

والأسبوع الماضي دان البيت الأبيض "الترويج البغيض لمعاداة السامية" من جانب ماسك. وأتى تعليق الرئاسة الأمريكية تعقيبًا على قيام ماسك بالرد على صاحب منشور معادٍ للسامية عبر منصة "إكس". وكتب ماسك في رده على صاحب المنشور: "لقد قُلت الحقيقة الفعلية".

وكان البيت الأبيض ووسائل إعلام أمريكية اعتبروا أن المنشور الأساسي يؤشر إلى نظرية مؤامرة قديمة، حول وجود خطة سرية لليهود لإحضار مهاجرين غير نظاميين إلى الولايات المتحدة لإضعاف هيمنة الغالبية البيضاء.

في أيلول/سبتمبر، قبل الحرب بين إسرائيل وحماس، التقى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ماسك في سان فرانسيسكو، وقال نتنياهو لماسك: "آمل في أن تجد القدرة على وضع حد "لمعاداة السامية" (على منصة إكس) أو الحد منها قدر الإمكان" في حدود حرية التعبير.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

رغم الحرب الدائرة.. استئناف محاكمة نتنياهو بتهم فساد ومظاهرات أمام الكنيست تطالبه بالاستقالة

استطلاع للرأي أجري قبل هجوم 7 أكتوبر يكشف فقدان الفلسطينيين للثقة في حماس

شكوى ضد رئيس الإنتربول الإماراتي أحمد ناصر الريسي في النمسا بتهمة التعذيب والاعتقال التعسفي