Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

بالصور.. الدمار الذي خلفته الغارات الأمريكية على مقرات الحشد الشعبي العراقي وقتلت 16 شخصا

مقر تابع للحشد الشعبي العراقي في الأنبار غرب العراق
مقر تابع للحشد الشعبي العراقي في الأنبار غرب العراق Copyright الحشد الشعبي العراقي
Copyright الحشد الشعبي العراقي
بقلم:  Majid AbdulqaderEuronews
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

نشر أحد ألوية الحشد الشعبي العراقي صورا للآثار التي خلفها القصف الأمريكي على موقع له في مدينة الأنبار غرب العراق.

اعلان

وأصدرتا قيادة عمليات الأنبار للحشد ولواء 13 الطفوف بياناً نعيا فيه "16 شهيداً، و25 جريحاً إثر العدوان الأمريكي الجبان على قاطع عمليات الأنبار للحشد."

وبينت الصور الدمار الكبير الذي حل بالمجمع التابع للواء "الطفوف".

مقر لواء 13 الطفوف
مقر لواء 13 الطفوفالحشد الشعبي العراقي

وأصابت الضربات الأميركية أكثر من 85 هدفًا في 7 مواقع، بما في ذلك مقر القيادة ومراكز المخابرات ومواقع تخزين الصواريخ والقذائف والطائرات بدون طيار والذخيرة وغيرها من المرافق.

مقر تابع للحشد في الأنبار
مقر تابع للحشد في الأنبارالحشد الشعبي العراقي

وتباينت ردود الأفعال على القصف الأمريكي، قالت "المقاومة الإسلامية في العراق" في بيان صدر صباح السبت، "كمقاومة عراقية نؤكد باننا لا تهزنا هذه الضربات بل تزيدنا قوة واصرار على الاستمرار في مقاومة المحتل والمستعمرين."

أفراد من الحشد العشبي يقفون قرب أحد المجمعات التي استهدفت في الأنبار
أفراد من الحشد العشبي يقفون قرب أحد المجمعات التي استهدفت في الأنبارالحشد الشعبي

بيان الحكومة العراقية

واعتبر بيان للحكومة العراقية أن الإدارة الأمريكية أقدمت "على ارتكاب عدوان جديد على سيادة العراق."

وأضاف البيان الذي أصدره المتحدث باسم الحكومة العراقية باسم العوادي، أن الضربات لم يتم ينسيقها مع الحكومة العراقية، معتبرا أن " الجانب الأمريكي عمد على التدليس وتزييف الحقائق، عبر الإعلان عن تنسيق مُسبق لارتكاب هذا العدوان، وهو ادعاء كاذب يستهدف تضليل الرأي العام الدولي، والتنصل عن المسؤولية القانونية لهذه الجريمة المرفوضة وفقاً لجميع السنن والشرائع الدولية."

وقال الرئيس الأمريكي جو بايدن، الذي شارك في مراسم استقبال جثامين الجنود الثلاثة الذين قتلوا في قاعدة أمريكية في الأردن، إن بلاده "لا تسعى إلى الصراع في الشرق الأوسط أو بأي مكان آخر في العالم".

وتابع بايدن بأن الردّ الأميركي في الشرق الأوسط قد بدأ "وسوف يستمر في الأوقات والأماكن التي نختارها، ليعلم كل من قد يسعى لإلحاق الأذى بنا أننا سنرد".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: تشييع عناصر الحشد الشعبي الذين قتلوا في القصف الأمريكي على الأنبار

العراق: العثور على رفات 139 ضحية لتنظيم "داعش" في حفرة ضخمة شمالي البلاد

"أم حذيفة" زوجة البغدادي الأولى تواجه الإعدام في العراق لتورطها في جرائم داعش