ترامب: "سأشجع روسيا على فعل ما تريد بدول الناتو" والبيت الأبيض يندد بتصريحات "مروعة وفاقدة للصواب"

الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

تصريحات نارية جديدة للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، حول شركاء وحلفاء بلده في حلف شمال الأطلسي (الناتو) تثير ريبة ومخاوف أوروبا من عودته مجدداً إلى البيت الأبيض.

اعلان

 رفض البيت الأبيض تصريحات ترامب الأخيرة التي تشجع روسيا على غزو دول أعضاء الناتو، واصفاً إياها بالمروعة والفاقدة للصواب. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض أندرو بيتس، عندما طلب منه التعليق إن "تشجيع الأنظمة القاتلة لغزو أقرب حلفائنا أمر مروع وفاقد للصواب ويعرض الأمن القومي الأمريكي والاستقرار العالمي واقتصادنا في الداخل للخطر".

وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب قد أكد أنه سيشجع روسيا على أن تفعل "ما تريده" بحق أي دولة عضو في حلف شمال الأطلسي الناتو "لا تدفع ما يكفي لميزانية الحلف".

وخلال تجمع انتخابي في مدينة كونواي بولاية ساوث كارولينا، روى ترامب ما حدث في اجتماع مع زعماء لدول الناتو قائلاً: "وقف رئيس دولة كبيرة وقال: حسنا يا سيدي إذا لم ندفع الالتزامات المالية المقررة للحلف وتعرضنا لهجوم من قبل روسيا فهل ستحمينا؟"

فأضاف ترامب أنه رد قائلا: "إذا لم تدفعوا وتخلفتم عن السداد فلا، لن أحميكم. بل في الواقع سأشجع الروس على فعل ما يريدون". وأردف: "عليكم أن تدفعوا".

جدير بالذكر أن ميثاق الناتو ينص على أن كل دولة من أعضائه تنفق ما لا يقل عن 2 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي على الشؤون الدفاعية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: المئات يتظاهرون ضد الفاشية في المجر

فيديو: مقتل ثلاثة في هجوم إسرائيلي استهدف قياديا بحركة حماس في لبنان

فيديو: تحت رصاص القناصة الإسرائيليين.. طبيبة تجازف بحياتها لتنقذ مصاباً أمام مستشفى في خان يونس