وزارة السياحة المصرية تصرف النظر عن مشروع ترميم هرم منكاورع

صورة أرشيفية لأهرامات الجيزة
صورة أرشيفية لأهرامات الجيزة Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلنت وزارة السياحة والآثار المصرية اليوم الخميس عدم موافقتها على مشروع لترميم هرم منكاورع أصغر الأهرامات الثلاثة الشهيرة بمحافظة الجيزة.

اعلان

وكانت فكرة المشروع قد أثارت جدلاً شعبياً وعلمياً كبيراً بالأوساط المصرية نظراً لتكلفته الكبيرة وسط أزمة اقتصادية كبيرة تعاني منها البلاد.

وأعلن الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار مصطفى وزيري آنذاك عما وصفه بـ"مشروع القرن" لإعادة تركيب قطع عملاقة من الغرانيت تماثل الكساء الأصلي للهرم كما بناه الفراعنة.

وقالت وزارة السياحة في بيان لها على موقع فيسبوك إن وزير السياحة المصري أحمد عيسى تسلم تقرير اللجنة العلمية العليا المشكلة لمراجعة مشروع الترميم المعماري.

وأضافت: "بعد اجتماعات وزيارات اللجنة لهرم منكاورع ومناقشة النظريات العلمية المختلفة انتهى رأي اللجنة إلى عدم الموافقة على إعادة تركيب أي من الكتل الجرانيتية الموجودة حول جسم الهرم".

وقالت الوزارة إن اللجنة العلمية تشكلت برئاسة عالم الآثار ووزير الآثار المصري الأسبق زاهي حواس، وعضوية ستة من كبار العلماء والخبراء المتخصصين في مجالات الآثار والهندسة من المصريين والأجانب من الولايات المتحدة الأمريكية، وجمهورية التشيك، وألمانيا.

وأضافت: "اتفقت اللجنة بكامل أعضائها على عدم الموافقة على إعادة تركيب أي من الكتل الغرانيتية الموجودة حول جسم هرم منكاورع، وضرورة الحفاظ على حالة الهرم الحالية دون أي إضافات لما له من قيمة أثرية عالمية استثنائية".

وطبقاً للبيان، أكدت اللجنة على أنه من المستحيل التأكد من المكان الأصلي والدقيق لأي من هذه الكتل الغرانيتية على جسم الهرم، كما أن إعادتها سوف يغطي الشواهد الموجودة لطرق وكيفية بناء المصريين القدماء للأهرامات.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: "ما يحدث لنا إجرام".. هكذا بدا الوضع في رفح بعد قصف مبنى يسكنه نازحون

35 عاما ولم يُكشف.. مدير سابق لمجلة فرنسية مرموقة عمل لصالح المخابرات السوفياتية ونقل أخبار الإليزيه

"ستارلينك" تحصل على موافقة إسرائيل لتشغيل الإنترنت فى أجزاء من غزة.. لكن بشروط