الحب لا يعترف بالحواجز.. قصص رومانسية في دار رعاية المسنين في بريطانيا

زوجان في دار رعاية المسنين في بريطانيا
زوجان في دار رعاية المسنين في بريطانيا Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

لا يعترف الحب بالحواجز والأعراف الاجتماعية، وهو ما أثبته المسنون في دار رعاية في المملكة المتحدة، حكوا قصص الحب التي جمعتهم

اعلان

يسود الحب أجواء دار رعاية "مانور هاوس" في بلدة هاروغيت في بريطانيا، وتحكي جين قصة الحب التي جمعتها مع بيتر كروثر، والتي تُوّجت بالزواج عام 1956.

تتذكر جين الحب من أول نظرة: "ما جذبني هو معطفه"، ويضحك بيتر: "لقد كان معطفاً واقياً من المطر".

وبقيت الرومانسية تسود هذه العلاقة لمدة 68 عاماً، حتى انتقال الزوجين إلى دار المسنين، حيث يعيشان مع 6 أزواج آخرين.

أما جيف فوسيت البالغ من العمر 90 عاماً، فقد تقدم بطلب زواج من كاثي وينرايت في نوفمبر الماضي، وقد أمضيا بالأمس أول عيد حب لهما معاً 

ويمثل زواجهما رسالة قوية للعالم عن أن الحب لا يعرف حدوداً للزمان أو المكان أو الظروف، ودليلاً على أن الحياة تستحق أن تعاش حتى أخر لحظة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: استخدام قارب هوائي خاص لإنقاذ رجل علق في بحيرة ثلجية في ميشيغان

جدّة بريطانية تحيك مجسمات من الصوف لمعالم شهيرة

شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية تحقق في هجوم استهدف مذيعا تلفزيونيا إيرانيا في لندن