روسيا: حضور كبير في وداع المعارض أليكسي نافالني رغم تحذريات الشرطة

وصول نعش نافالني
وصول نعش نافالني Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

هتف المشيعون طويلا خارج الكنيسة "شكرا لك أليكسي"، وألقوا بالزهور على النعش، الذي يحمل جثمانه، والذي غادر باتجاه المقبرة حيث سيتم دفنه.

اعلان

بالرغم من تحذيرات الكرملين والتواجد المكثف للشرطة، تجمع الآلاف من أنصار المعارض أليكسي نافالني لحضور حفل تأبينه وجنازته في موسكو.

وبعد مراسم تأبينه في الكنيسة الأرثوذكسية في ماريينو، سيتم دفن نافالني في مقبرة بوريسوفسكوي القريبة من مدينة موسكو. وغادر العشرات من أنصار نافالني الكنيسة بعد مراسم التأبين نحو المقبرة.

وهتف المشيعون طويلا خارج الكنيسة "شكرا لك أليكسي"، وألقوا بالزهور على النعش، الذي يحمل جثمانه، والذي غادر باتجاه المقبرة حيث سيتم دفنه.

وقال أنصاره إنه بعد مراسم تأبين قصيرة، أصبح النعش الذي يحمل أليكسي نافالني في طريقه بالفعل إلى المقبرة حيث سيتم دفنه بعد ظهر اليوم.

وأفاد صحفيون أنّ الشرطة الروسية حاولت تهديد قناصل بمرافقتهم إلى مركز الشرطة في حال لم يغادروا ساحة ترينيتي. اعتبر الموظفون وجود ثلاثة أشخاص في مكان واحد بمثابة "حشد من الناس" وقالوا إنه يبدو وكأنه "حدث غير مصرح به".

كما قام سكان في سانت بطرسبرغ أيضا بإحضار الزهور إلى نصب سولوفيتسكي اعتبارا من الساعة الثانية بعد الظهر، إيذانا بانطلاق جنازة أليكسي نافالني في موسكو. وعلى ما يبدو، لم يتم حتى الآن اعتقال أي شخص في ساحة ترينيتي.

وفي الوقت نفسه في سانت بطرسبرغ، وضع دبلوماسيون من ألمانيا وبولندا والنرويج اأكاليل الزهور على نصب سولوفيتسكي، وهو نصب تذكاري لضحايا القمع السياسي حيث واجتهم الشرطة وهددت باعتقالهم إذا قاموا بذلك وطلبت منهم مغادرة المنطقة.

ووصل والدا نافالني إلى الكنيسة التي شهدت مراسم تأبينه. وقال مساعد نافالني إيفان غدانوف إن القبر، الذي سيوضع فيه نعش المعارض الراحل في وقت لاحق اليوم يقع بجوار مدخل المقبرة مباشرة.

وعند انطلاق مراسم جنازة أليكسي نافالني في موسكو، كان الناس في مناطق أخرى في جميع أنحاء روسيا يضعون الأزهار على النصب التذكارية لضحايا القمع السياسي.

بمدينة فلاديفوستوك بالشرق الأقصى، أفادت التقارير أن عمال البلدية أزالوا الزهور التي تم وضعها في أحد المواقع التذكارية، بينما تم إغلاق نصب تذكاري آخر بسبب أعمال الإصلاح المزعومة.

ويستمر تزايد طابور الأشخاص خارج الكنيسة حيث تجري بالفعل مراسم تأبين نافالني، حيث صفقت الحشود وهتفت "نافالني".

ونشر فريق نافالني صورة لحاملي النعش وهم يحملون جثمانه. وأفادت وسائل إعلام روسية أن السيارة التي تحمل نعش نافالني وصلت إلى الكنيسة. وشوهد المؤيدون وهم يهتفون "نافالني" مع وصول الجثمان.

وشوهد المرشحان الرئاسيان المؤيدان للسلام بوريس ناديجدين ويكاترينا دونتسوفا، وعمدة يكاترينبورغ السابق يفغيني روزمان، والسياسيان يوليا غاليامينا ونيكولاي لياسكين في حفل تأبين نافالني. كما وصل دبلوماسيون أمريكيون وفرنسيون وألمان لحضور مراسم التأبين.

وتجمع مشيعو المعارض الراحل أليكسي نافالني تحت تواجد كثيف للشرطة أثناء انتظارهم خارج الكنيسة الأرثوذكسية الروسية في جنوب شرق موسكو حيث اقيمت مراسم تأبينه.

وقامت السلطات بتركيب أجهزة كشف المعادن وكاميرات أمنية وسياج معدني حول محيط الكنيسة، بالإضافة إلى المقبرة القريبة حيث سيتم دفن نافالني.

وبحلول الظهر بالتوقيت المحلي، كان من الممكن رؤية العشرات من المشيعين يقفون في طوابير بالخارج بينما كانوا ينتظرون بدء مراسم التأبين المقررة في الساعة الثانية بعد الظهر. وتحدث مراسلون صحفيون عن انقطاع خدمة الإنترنت عبر الهاتف المحمول بالقرب من الكنيسة.

المصادر الإضافية • وكالات themoscowtimes.com

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

لم يفرج عن جثة ابنها.. والدة نافالني ترفع دعوى قضائية والمحكمة تنعقد "خلف الأبواب" الشهر المقبل

وقفة احتجاجية على ضوء الشموع تكريماً للمعارض الروسي أليكسي نافالني في روما

الكرملين يحقق بوفاة أليكسي نافالني ويصف رد الفعل الغربي بـ"غير المقبول"