فيللازون يغني موزار في فيربيه السويسرية

بالمشاركة مع
فيللازون يغني موزار في فيربيه السويسرية
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

هذا البرنامج برعاية :

من قلب الطبيعة السويسرية الخلابة ، نسمع اصداء موسيقى كلاسيكية ..انه اصداء مهرجان الموسيقى الكلاسيكية في فيربيه . من ضمن الفنانيين الذين اتحفوا الجمهور باروع مقاطع موزار ، الفنان المكسيكي رولاندو فيللازون .. سنعيش معه لحظات لا تنسى فيه فقرة ميوزيكا هذا الاسبوع.

انها سهرة خاصة بموزار…. احياها الفنان الفرنسي المكسيكي رولاندو فيللازون في مهرجان فيربيه السويسري هذا العام .

منذ عشرين عاما و هذا الحدث يستقطب جمهورا واسعا ، فالمهرجان يصدح باجمل الاصوات و اشهرها ، نجوم من العالم و اغاني الامس و اليوم كدون جيوفاني و رونالدو فيللانزو الذي اطلق تحد كبير في عالم الفن عندما غنى لموزار .

رولاندو فيللازون “ لقد كنت دوما اعتقد بان موزار ليس فقط طريقا و لكن هدفا و اليوم اشعر انني فنيا اصبحت ناضجا لاخوض مغامرة موزار .
لقد وقعت بغرام هذا المؤلف الرائع عندما قرات اعماله .. لقد اغواني كثيرا .. انا كانسان “

رولاندو فيللازون” في كثير من الاحيان، علينا عيش فن موزار و ايضا شخصيته التي تشكل مع الاحرف مجموعة من الكلمات. لقد كتب: الموسيقى كالملابس تحتاج لمصمم و موزار يريد في بعض مقطوعاته اظهار اننا نتعلم الموسيقى و صنع شيء ما فيها بانفسنا”

رولاندو فيللازون “ كما انه في الكثير من المقاطع يطلب من المغني ان يتحول الى وسيلة عندما يبتعد عن ذاته ليصبح صوتا….. عندماندخل الموسيقى الى الصوتو تندمج مع الاوركسترا و يتم مزج الاصوات نخرج بهذه الموسيقى المتجانسة و الجميلة .

رولاندو فيللازون “ هذه الموسيقى و هذه الحرارة الني نشعرها عند سماعنا للاوركسترا تنشد تنطلق من مكان ابعد من هنا … انها لمسة ساحرة لمكان ساحر .. انه احتراف بالنهاية . مع موزار ، يمكننا ان نمزج بين الخيال و الواقع”

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"ثاموس ملك مصر" أوبرا منسية لموزار تعود بقالب الخيال العلمي مع السوبرانو فاطمة سعيد

مهرجان سالزبورغ : منافسة فريدة لتتويج أفضل قائد موسيقي

كواليس أوبرا "Champion" التي تحكي قصة الملاكم الأسطوري إميل غريفث