المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

باتي بويد تقاسم الجمهور ذكرياتها مع إيرك كلابتن و جورج هارسون

باتي بويد تقاسم الجمهور ذكرياتها مع إيرك كلابتن و جورج هارسون
بقلم:  Euronews

<p>المصورة وملهمة الفنانين الإنجليزية باتي بويد، تقدم معرضا للصور الفتوغرافية واللوحات الفنية حول حقبة السبعينيات. <br /> المعرض الذي يقام في مدينة سان فرانسيسكو، يحتوي على صور نادرة لزوجيها السابقين، جورج هاريسون وإيرك كلابتون. و عن ظروف إلتقاط هذه الصور تقول باتي بويد :<br /> “كل الصور أخدت بآلات تصوير فضية. أغلبها ألتقطتها عندما كنت مع جورج او إيريك . إلتقيت الكثير من أصدقائهم. اصدقؤنا معضمهم كانوا موسيقيون. كنت عندما أرى شيئا يعجبني التقط صورتا له.” </p> <p>باتي بويد كانت زوجة هاريسون مابين 1966 و 1977 . هي من ألهمته أغنبتي “سمتينغ” و “أي نيد يو” <br /> في سنة 1979 تزوجت بويد كلابتن قضت معه عشر سنوات. كتب خلالها اغاني متعددة من أجلها، اشهرها اغنية “ ليلى”. <br /> تقول بويد عن دورها كملهمة للمبدعين : <br /> “أنا جد محظوظة انا فعلا جد محظوظة لأن كا هذه أغاني الحب كتبت لأجلي. يفرحني هذا ولا زلت اتأثر بعض لشيء حين أسمعها.”<br /> يستمر عرض أعمال باتي بيد إلى غاية الحادي والثلاثين من شهر مارس.</p>