Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

المجلس الثقافي البريطاني يعتذر من الروائي العالمي أورويل بعد 73 عاماً

المجلس الثقافي البريطاني يعتذر من الروائي العالمي أورويل بعد 73 عاماً
Copyright WikiMedia / CC2.0
Copyright WikiMedia / CC2.0
بقلم:  سامر عجوري مع British Council
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

المجلس الثقافي البريطاني يعتذر من الروائي العالمي أورويل بعد 73 عاماً

اعلان

نشر المجلس الثقافي البريطاني مقالاً غير منشور من قبل بعنوان "المطبخ البريطاني" بقلم الكاتب جورج أورويل بعد أن رُفض نشره في عام 1946.

واحتوى المقال الذي قدّمه أورويل على مجموعة من الوصفات لتحضير مأكولات تنتمي إلى المطبخ البريطاني. 

ورفضت مقالة صاحب 1984 في ذاك الوقت من قبل المنظمة البريطانية الدولية للفرص الثقافية والتعليمية بعد أن اعترتها مخاوف حول تلقّفها من قبل قرائها حول العالم، ربما بسبب نقص المواد الغذائية في أوروبا في ذلك الوقت.

وأشادت المنظمة بجودة المقالة في أحد ردودها لكنها انتقدت وجود "الكثير من الماء والسكر" في مربى البرتقال (المرملاد). 

ويبدو أن المنظمة كانت حريصة بخصوص نشر مقالات تتعلق بالطعام في وقت كانت فيه أوروبا تعاني من نقص في المواد الغذائية بعد نهاية الحرب العالمية الثانية، وتقشف ساد الأعوام التي تلتها.

ودافع صاحب "مزرعة الحيوان" في مقاله عن المأكولات البريطانية التقليدية، موضحا أن "النظام الغذائي البريطاني هو مميز وبسيط، وليس ثقيلا، وربما همجي قليلا، ويستمد الكثير من قيمته من جودة المواد المحلية، بينما يركز بشكل أساسي على السكر والدهون الحيوانية".

يقول ألاسداير دونالدسن وهو محلل سياسي في المجلس الثقافي البريطاني ومحرر في منظمة "إنسايت" "عندما يتحدث الناس في الخارج عن القيم الثقافية للمملكة المتحدة، فإن مطبخها يختفي تقريبا في أسفل قائمة يهيمن عليها التعليم والفنون والعلوم والموسيقى وغيرها".

وتكشف هذه المراسلات غير المنشورة سابقا عن سبب محتمل وراء موقف أورويل العدائي تجاه المنظمة التي وظفت عددا كبيرا من الكتاب البارزين بما فيهم الروائي لورنس داريل وجون فاولز وباتريك لاي فيرمر.

والأخير تم طرده من قبل ستيفن رونسيمان، المدير الاقليمي للمجلس الثقافي البريطاني في اليونان بسبب "أسلوب حياته الغريب".

للمزيد على يورونيوز:

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

سياتل ملتقى الثقافة والابتكار بالطبيعة

ماتيرا مدينة الكهوف تتحول إلى عاصمة للثقافة الأوروبية في 2019

تحقق المنطقة الثقافية تحولاً جذريًا في المشهد الفني في أبوظبي