المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: طيار مراهق يصل إلى كينيا في تحد للسفر حول العالم

euronews_icons_loading
المراهق البريطاني ماك رذرفورد.
المراهق البريطاني ماك رذرفورد.   -   حقوق النشر  رويترز
بقلم:  يورونيوز

هبط مراهق بريطاني، يبلغ من العمر 16 عاما، بطائرته الصغيرة في العاصمة الكينية نيروبي الأربعاء مع سعيه لأن يصبح أصغر شخص يسافر حول العالم بمفرده.

يتطلع ماك رذرفورد، الذي بدأ رحلته بالقرب من العاصمة البلغارية صوفيا في مارس- آذار، إلى تحقيق رقم قياسي في موسوعة جينيس يحمله حاليا مواطنه ترافيس لودلو، الذي كان يبلغ من العمر 18 عاما عندما أكمل رحلة حول العالم العام الماضي.

وقال رذرفورد بعد نزوله من طائرته الخفيفة الوزن ذات المقعدين، في مطار ويلسون "آمل، بهذه الرحلة، أن ألهم الشباب ليسعوا وراء أحلامهم".

أما الشركة المصنعة للطائرة، شارك إيرو، فاعتبرت الرحلة شديدة الخطورة ورفضت المشاركة في مشروع رذرفورد.  وقالت الشركة على موقعها الإلكتروني "ماك بلا شك طيار ماهر. ومع ذلك، لا نشعر بالراحة للنزول بالحد الأدنى للعمر لأقل درجة ممكنة للقيام برحلات لا يمكن فيها تجنب مستوى معين من المخاطر".

ستشهد رحلة رذرفورد زيارة أربع دول أخرى في أفريقيا والمحيط الهندي، قبل التوجه إلى الشرق الأوسط وآسيا وأمريكا الشمالية والعودة في النهاية إلى أوروبا.

viber

ينحدر رذرفورد من عائلة من الطيارين، وتولى قيادة طائرة لأول مرة وهو في السابعة من عمره بينما كان والده إلى جواره. وفي سن الخامسة عشر أصبح أصغر طيار في العالم، وهو الآن يسير على خطى أخته الكبرى زارا، أصغر امرأة تحلق حول العالم في سن التاسعة عشر.

المصادر الإضافية • رويترز