المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: مبيعات مزاد على مجموعة بول ألن أحد مؤسسي مايكروسوفت تتخطى المليار دولار

مجموعة بول ألن أحد مؤسسي مايكروسوفت
مجموعة بول ألن أحد مؤسسي مايكروسوفت   -   حقوق النشر  دار كريستيز للمزادات   -  
بقلم:  يورونيوز

أعلنت دار كريستيز للمزادات أن لوحات ومنحوتات من مجموعة المؤسس المشارك لشركة مايكروسوفت بول ألن حققت مبيعات تاريخية خلال مزاد الأربعاء تخطت عتبة المليار دولار، مع تسجيل أسعار قياسية لأعمال من توقيع بعض من أشهر الفنانين العالميين.

وقالت دار المزادات في نيويورك إن خمس لوحات دخلت النادي الحصري للأعمال الفنية التي بيعت بأكثر من 100 مليون دولار في المزادات، في إشارة إلى استمرار نمو سوق الأعمال الفنية رغم الضبابية السائدة بفعل الحرب في أوكرانيا والتضخم.

وحقّقت لوحة رسمها جورج سورا سنة 1888 بعنوان "Les Poseuses, Ensemble" ("العارضات، معاً")، وهو عمل مشهور بتقنية التنقيط، أعلى سعر في المزاد بلغ 149,24 مليون دولار، بما يشمل الرسوم، وفق دار كريستيز.

وكانت دار المزادات أعلنت أن ريع المزاد سيصب بالكامل لتمويل أعمال خيرية.

وبيعت خلال المزاد 60 رزمة من أصل 150، فيما تباع الأعمال المتبقية الخميس.

وقد تجاوزت قيمة المجموعة الكاملة الرقم القياسي المسجل سابقاً لمجموعة ماكلو التي تحمل اسم زوجين ثريين من نيويورك، والتي حصدت 922 مليون دولار في مزاد نظمته دار سوذبيز خلال الربيع الماضي.

ثروة مايكروسوفت

جمع ألن ثروته من خلال إنشاء نظام تشغيل الكمبيوتر الشخصي مع شريكه الشهير بيل غيتس عام 1975.

وقد جمع خلال حياته مجموعة فنية ضخمة أعارها للمتاحف قبل وفاته عام 2018 عن 65 عاماً.

وبحسب مجلة فوربس، كانت ثروته الصافية تبلغ 20,3 مليار دولار وقت وفاته.

وترك ألن مايكروسوفت عام 1983، بسبب مشكلات صحية وتدهور العلاقة مع غيتس الذي ظل مسؤولاً عن الشركة حتى عام 2000.

وهو أسس متحفاً للثقافة الشعبية في مسقط رأسه في سياتل، وامتلك العديد من علامات الامتياز الرياضية، بما يشمل فريق "سياتل سي هوكس" لكرة القدم الأميركية.

ورغم التوتر في العلاقة بينهما، وقّع ألن سنة 2009 حملة Giving Pledge ("تعهد العطاء") التي أطلقها غيتس، وسيؤول ريع المبيعات كلها إلى منظمات خيرية.

مجموعة متنوعة

بلغت إيرادات المزاد الإجمالية الأربعاء حوالى 1,5 مليار دولار، وفق حسابات وكالة فرانس برس، بما يشمل لوحة الرسام الفرنسي بول سيزان "La Montagne Sainte-Victoire" ("جبل سانت فيكتوار") التي بيعت بـ137,8 مليون دولار، أي ما يقرب من ضعف الرقم القياسي لأعمال الفنان في المزادات.

كما حطم عمل فنسنت فان غوخ "Orchard with Cypresses" ("بستان مع أشجار السرو") الرقم القياسي السابق للفنان الهولندي، محققاً 117,2 مليون دولار.

وبيعت لوحة للفنان بول غوغان بعنوان "Maternity II" ("الأمومة 2") في مقابل 105,7 ملايين دولار.

وحققت لوحة "غابة بيرش" للرسام النمسوي غوستاف كليمت 104,6 ملايين دولار.

وقد جرى تخطي عتبة المليار دولار مع الرزمة رقم 32 التي تضم منحوتة للفنان الشهير ألبرتو جياكوميتي بعنوان "امرأة البندقية 3"، والتي بيعت بمبلغ 25 مليون دولار.

وعكس المزاد النوعية الرفيعة لمجموعة ألن الفنية التي تضمنت تشكيلة متنوعة من الأعمال، من الرسام والنحات الألماني الأميركي ماكس إرنست الذي بيعت منحوتته "الملك يلعب مع الملكة" مقابل 24,3 مليون دولار، إلى الأميركي جاسبر جونز، أحد الفنانين الأحياء القلائل الواردة أعمالهم ضمن المجموعة، وقد بيعت مطبوعاته الحجرية "Small False Start" ("بداية خاطئة صغيرة") بمبلغ 55,35 مليون دولار.

المصادر الإضافية • أ ف ب